شريط الأخبار
توقيف أربعة أشخاص بالجويدة على خلفية قضايا فساد إرادة ملكية بدعوة مجلس الأمة للاجتماع في دورة استثنائية في 21 تموز المقبل الداوود يوضح الإجراءات المتّخذة لضبط عمل المركبات الحكوميّة وزير العمل يوعز بتفقد العاملين في القطاع الانشائي والزراعي خلال موجه الحر بالصور...الجمارك تضبط 27 طن مواد كيماوية فاسدة في جمرك العمري "مستثمري المناطق الحرة" يطالبون الرزاز بإلغاء الزام الشركات بتعيين مستشار قانونيّ لا امتناع ولا تمثيل كامل ولا مشاركة للأردن في جدول أعمال المنامة محافظ اربد يوقف موظف اوتوبارك افتعل حادثة تعرضه للدهس علوش: لا مانع من تبادل السفراء بين سوريا والأردن في أي وقت بالاسماء .. تشكيلات ادارية وتعيينات محافظين في وزارة الداخلية الحكومة: العطل الرسمية تشمل القطاع الخاص حراك نيابي لحجب الثقة عن حكومة الرزاز شاهد بالصور ... الدفاع المدني يخمد حريق مركبة في العاصمة شاهد بالتفاصيل ... جدول أعمال ورشة البحرين الاقتصادية وقفة احتجاجة أمام مبنى محافظة إربد للمطالبة بالإفراج عن موقوفي الصريح سعيدات : ترجيح تخفيض أسعار المحروقات محليا 3-3.5% للشهر المقبل شاهد بالاسماء .. ترفيع عدد من الحكام الاداريين إلى رتبة محافظ المبلغ عن "عوني مطيع": يطالب الحكومة بإنقاذه وفاة نزيل في سجن السواقة أمانة عمان توقف عمال الوطن عن العمل خلال ساعات الظهيرة بسبب ارتفاع درجات الحرارة
عاجل

ترمب يكسر تقليدا عمره عقود في الأمم المتحدة

الوقائع الإخبارية : في خطوة غير مسبوقة في تاريخ الدورة العامة للأمم المتحدة كسر الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الثلاثاء، تقليدا عمره عقود في الأمم المتحدة، عندما جاء متأخرا إلى جلسة الدورة الــ73 للجمعية العامة.
ويقضي العرف في إلقاء كلمات رؤساء الدول في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن يتحدث رئيس البرازيل أو من ينوب عنه أولا، ثم يتحدث رئيس الولايات المتحدة.
وبالفعل، صعد الرئيس البرازيلي، ميشال تامر، إلى منصة الجمعية العامة وألقى كلمته واختتمها، في وقت لم يكن ترامب قد وصل القاعة المخصصة للخطابات.
وأمام هذا الوضع، قررت رئيسة الدورة الحالية في الجمعية العامة للأمم المتحدة، فرناندا اسبينوزا، الطلب من رئيس الإكوادور، لينين مورينو، إلقاء خطابه، ريثما يأتي ترامب.
وفي هذه الأثناء، كان موكب ترامب الضخم أمام مبنى الجمعية العامة، ومما زاد في تأخيره توقفه لعدة دقائق متحدثا للصحفيين خارج مقر الأمم المتحدة.
ومنذ الدورة العشرة لاجتماعات الجمعية العامة عام 1955، كان رئيس البرازيل يتحدث أولا، يليه رئيس الولايات المتحدة، مع استثناءات قليلة في عامي 1983-1984، عندما تحدث الرئيس الأميركي أولا وبعده الرئيس البرازيلي.
ويعود البروتوكول، الذي ينظم هذا الترتيب إلى السنوات الأولى من عمر الأمم المتحدة، عندما لم يبد أي أحد رغبة في الحديث أولا أمام الجمعية العامة.
وانتهى الأمر بتطوع البرازيل لإلقاء الكلمة الأولى، ثم تلقي الدولة المضيفة، الولايات المتحدة الكلمة الثانية، وبعدهما يجري تحديد ترتيب كلمات رؤساء الدول وفقا لخوارزمية معتقدة تعتمد على عوامل عدة.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.