شريط الأخبار
بالتفاصيل.... رئيس الوزراء د.عمر الرزاز في مستشفى الاسراء عربيات: المبادرة الملكية بشأن الغارمات أكدت أن الأردن دولة تكافل رئيس ديوان الخدمة المدنية يتبرع براتبه لثلاثة شهور الى صندوق الغارمات مجلس النواب يدرج التحقيق بملف الملكية على جدول أعماله...الأحد أبو البصل : 2 مليون دينار حصيلة التبرعات للغارمات تكليف كمال خريسات قائما باعمال مدير مكتب رئيس الوزراء مدير مكتب الرئيس الرزاز فهد الفايز يقدم استقالته الرزاز يوجه لاجتماع مهم السبت لتنفيذ التوجيهات الملكية المعايطة: التحول الديمقراطي لا يجري بـ "كبسة زر" ضبط شخص ينتحل صفة طبيب ويقوم بتصنيع وبيع أدوية غير مرخصة الضريبة: التبرعات لتسديد ديون الغارمات معفاة من ضريبة الدخل جمع 1.5 مليون دينار لدعم الغارمات وتحديد معايير الاستفادة من التبرعات الأسبوع المقبل وفاة واصابتان بحادث تدهور بالمفرق "الاحوال والجوازات" تفتح باب التبرعات بين موظفيها استجابة للمبادرة الملكية شاهد بالصور .. 10 إصابات بتصادم وتدهور مركبة في الزرقاء طقس العرب: منخفض جوي من الدرجة الثانية مساء الأحد ويوم الاثنين الحكومة تتواصل مع والدة الشهيد “صهيب السواعير” للوقوف على مطالبها الحاكم العام لنيوزيلندا: نقدر دور الأردن الهادف لتحقيق الأمن والسلام في العالم تبرعات بنحو 1.4 مليون دينار لمساعدة الغارمات وفاة طفل اثر حادث غرق في محافظة الزرقاء
عاجل

هنطش يحذر من المساس بمخيم المحطة ويدعو لإعادة أرقام وطنية

الوقائع الإخبارية : حذر النائب موسى هنطش من المساس بمخيم المحطة الذي يأوي آلاف المواطنيين منذ 70 عاما، كما طالب بإعادة أرقام وطنية سحبت بعد ما يعرف ب "فك الارتباط".

وقال هنطش في كلمة خلال مناقشات بيان الثقة الحكومي:" ان هذا المخيم الذي يقع في شرق عمان ويسكن فيه الآلاف من المواطنين الأردنيين منذ ٧٠ عاما والقائم على ارض مساحتها ٧٢ دونم يمتلكها مواطنين اردنيين وأقاموا بها منذ هجرة ١٩٤٨ وتم عمل البنية التحتية كاملة من كهرباء وماء وصرف صحي وهاتف".

وطالب هنطش الحكومة "بتسوية الامر مع المالكين واعتبار هذه الارض من أراضي خزينة الدولة وان المساس بهؤلاء المواطنين يؤدي الى خلخلة الأمن الاجتماعي لديهم ولقد اجتمعت معهم عدة مرات مع المسؤولين لبحث هذا الملف وتم اثارته في وسائل الاعلام وقد وعدنا خيرا".

كما اعتبر هنطش ان "جريمة فك الارتباط بين الاْردن وفلسطين يعتبر ضحيتها بعض المواطنين بعيدا عن ما آلت اليه الأمور السياسية والاجتماعية بين الشعب الواحد".

وأشار إلى أن من "نتائجها سحب الآلاف من الأرقام الوطنية دون سبب مقنع وأدى ذلك الى فقدان الجنسية الاردنية ودون بديل لهذه الآلاف من المواطنين الأردنيين كأنو داخل الاْردن أو خارجها "، مطالبا بإعادة هذه الأرقام الى أصحابها بأسرع وقت.


 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.