شريط الأخبار
وزير سابق يقدم شكوى عبر الإذاعة حول ظاهر "التشحيط" حول محيط منزله في عمان الخدمة المدنية: 8803 وظائف للعام الحالي بكافة المؤسسات بيان... شجب واستنكار لاعتقال شيخ عقباوي كان برفقة معطلين في سلطة العقبة عمان .. ضبط متسول متقاعد بـ 360 دينارًا شهريًا ويملك سيارتين وزير المالية ينفي ما تم تناقله حول طلب صندوق النقد باعادة النظر بالرواتب بالصور .. ضبط عدد من المتسكعين بحملة أمنية في مادبا بالصور .. مجهولون يعتدون على رافع الاثقال محمد زاهر ابو عرار الملكة رانيا: أشعر بالسعادة والفخر عندما أكون بين بالشباب والشابات الدفاع المدني يتعامل مع حريق بسيط في أحد المولات بمحافظة اربد مداهمة امنية وقت الإفطار تسفر عن القبض على تاجر مخدرات خطير في مؤتة شاهد بالصور .. اغلاق ملحمة و محل دواجن في جرش احتراق مركبه على طريق جرش اربد .. دون وقوع اصابات شاهد بالصور .. الملك يلتقي مجموعة من الأئمة والوعاظ العثور على جثة عشريني متوفياً داخل منزله في الزرقاء الرزاز يوجه بالتسهيل على مقترضي صندوق التنمية والتشغيل تحويل جثة طفلة للطب الشرعي بعد اتهام ذويها بحدوث خطأ طبي البطاينة: معنيون بتوفير بيئة عمل لائقة وآمنة لعمال المملكة كناكرية يدعو لمراجعة إعفاءات المناطق التنموية فسخ قرار الحجز على سيارة رئيس بلدية الزرقاء التربية تعمم لتوفير مخزون من الراغبين لشغل بعض الوظائف في مديرياتها
عاجل

جمال عبد الناصر مات مرضا أم قتلا...صحفي يكشف ذلك!

الوقائع الإخبارية : قبيل الذكرى 48 لوفاة الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، تطرق الصحفي المصري محمد علي إبراهيم إلى أشهر روايتين عن سبب وفاته.

ولفت إبراهيم في هذا الصدد إلى أن أولى الروايات القائلة إن عبد الناصر مات مقتولا صدرت عن عاطف أبو بكر، العضو السابق في حركة فتح، وفحواها أن رئيس المجلس الثوري الفلسطيني صبري البنا الشهير باسم 'أبو نضال' أهدى بالاتفاق مع الرئيس السوداني حينها جعفر النميري، عبد الناصر مسدسا مسموما أثناء زيارته معرضا يعرض غنائم أخذت من الجيش الإسرائيلي.

ورأى الصحفي أن النميري وأبو نضال 'كانت تحكمهما مصالح متبادلة، حيث تولى أبو نضال تصفية وتعقب معارضي النميري'.

أما الرواية الثانية، والتي رجّح الصحفي المصري أنها الأقرب إلى الحقيقة، فتتمثل في شهادة طبيب عبد الناصر الخاص، الصاوي حبيب، الرجل الذي رافقه في لحظاته الأخيرة.

هذه الرواية الصادرة عن الدكتور الصاوي والدكتور منصور فايز، أخصائي أمراض الباطنية والقلب، تؤكد أن الزعيم الراحل قد أصيب 'بالصدمة القلبية وهى أخطر مضاعفات انسداد الشريان التاجي'.

ويعرج الصحفي محمد علي إبراهيم على رواية محمد حسنين هيكل التي 'زعم' فيها أن 'السادات صنع فنجان قهوة مسمما لعبد الناصر في فندق النيل هيلتون وصرف السفرجي محمد داوود'.

وأعرب الصحفي في هذا السياق عن استغرابه من أن هيكل دفع بـ'5 روايات مختلفة عن وفاة ناصر في 15 يوما بينها 7 اختلافات'.

ومع كل ذلك، لم يكن الراحل هيكل واثقا من أن عبد الناصر قتل مسموما، بحسب الصحفي عبد الله السناوي الذي قال في كتابه 'حياة برقاش.. هيكل بلا حواجز' إنه سأله: هل مات عبد الناصر مسموما؟، فرد قائلا: 'ليس عندي يقين، والجزم في مثل هذه الأحوال خطأ فادح، الوثائق تقول إنهم كانوا يريدون الوصول إليه بالسم، ولكن ذلك لا يعني بالضرورة أنهم نالوا منه فعلا'.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.