شريط الأخبار
حادثة الصوامع...اتكأء على الادعاء العام ...ودخول الضمان ...وما نخشاه الاستجابة لمصالح الحيتان مالم تلتقطه الكاميرات لإفطار جلالة الملك مع مرتبات السير ..ماذا تنالوا بعد الماء والتمر ؟! مهمة البغدادي المخيفة.. زعيم داعش على قيد الحياة ويخطط للعودة من جديد بعد نقله الى قسم القلب ..آخر التطورات على صحة الرئيس الفلسطيني محمود عباس ماذا حصل لصفحة نقيب المهندسين على الفيسبوك...؟ جرى اختراقها...والزعبي يعتذر تفاصيل جديدة حول هروب "عصابة اردنية" من سجن في مصر الوزير الاسبق سميح المعايطة : ماذا يفعل الملك؟ لجنة فلسطين النيابية تنهي اضراب موظفي الاونروا بالفيديو والصور..وفاة الطالب الجامعي " محمد الشطناوي" اثر حادث تصادم بين 3 مركبات في اربد شاهد بالفيديو..الملك يتناول الإفطار مع طاقم دورية على دوار صويلح في عمان بالفيديو...كشف تفاصيل زواج طفل في الثانية عشرة من عمره بـ عروساً تكبره بـ 17 عاماً بالصور...ولي العهد يزور مركز شباب البادية الشمالية تركيب 440 كاميرا تلفزيونية داخل المحافظات.. وتشغيل 41 كاميرا رادار الاسبوع القادم النائب خليل عطية يناشد الملقي لأجل الناشط شاهين الخوالدة مذكرة نيابية ثالثة تطالب بإعادة التمثيل الدبلوماسي مع قطر طلبة البوليتكنك يعتصمون امام النواب للمطالبة بالغاء قرارات فصل زملائهم بيان ...سلطة العقبة توضح تفاصيل حادثة انفجار صوامع الحبوب "الضمان": شمول مصابي "صوامع العقبة " حال انطبقت عليهم احكام القانون "العمل الإسلامي" يستنكر الصمت الرسمي تجاه حادثة الصوامع " صوت الأطفال" وراء جريمة قيام شاب بقتل شقيقه في مخيم حطين بالزرقاء
عاجل

هند الفايز ترد على خوري: ” لو ضربت قدم بحاجة ما لشتمنا فلان “

الوقائع الإخبارية : ردا على المنشور الذي كتبه النائب طارق خوري امس حين دافع عن رئيس الديوان الملكي السابق باسم عوض الله ، كتبت النائب السابق هند الفايز منشورا على صفحتها الشخصية على الفيسبوك تحت عنوان ” لو ضربت قدم بحاجة ما لشتمنا فلان "
وكان النائب خوري كتب منشورا قال فيه : ” كيفَ سنعيشُ دُونَ "الشماعاتِ الثلاث”؟

لو ضرُبتْ قدمٌ بحافةِ طاولة لشتمنا "باسم عوض الله”، لو لم تُعجبنا سعر قطعة أثاث لأتهمنا "الكردي” ولو علقنا حول قضية محلية لتمَّ اتهامُنا فوراً بأننا نقوّضُ الأمنَ والأمان. ”

وقالت الفايز ردا على خوري : تنطع أحدهم وأعطى تشبيه فعلا وجدته صحيحا عندما قال ” لو ضربت قدم بحافة ما لشتمنا فلان” وهنا أقول فعلا كلامه صحيح وقد يكون السبب هو أننا نتذكر فلان عندما ننظر إلى أقدامنا وهذا أمر طبيعي أن نربط بمعانٍ وتشبيهات وصور معينة فمثلا رؤية الحصان أو الفراشة أو الشوك أو تجاعيد الوجه وكذلك القدم وغيرها من الأمثلة فتجدنا نربطها بتفسيرات وتشبيهات وتحليلات كثيرة فمثلا الحصان يربط بالأصالة والكرامة بينما الفراشة تربط بالصفاء والجمال والشوك يربط بالمعاناة والصبر وتجاعيد الوجه تربط بالزمن الذي مضى أما القدم فتربط بالدناءة والخسة فكيف إن كانت قدم متسخة!

وتساءلت الفايز : فلماذا إذا ذلك الدفاع المستميت عن تلك القدم المتسخة فكل شهادات المتنطعين وصكوك الغفران التي يسوقونها لن تنسي الشعب ما قدمت تلك القدم وإن نسي فما زال يؤرقه عودتها وهل في غيابها غرست في مزيد من القاذورات لتنقلها لنا من جديد .

وختمت الفايز منشورها بالقول : هل ما يقال هو لتهيئتنا لعودة تلك القدم التي غرست لتغرز …؟



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.