شريط الأخبار
القبض على 4 اشخاص اطلقوا الرصاص في مخيم الشهيد عزمي المفتي مصدر مسؤول: باب الرحمة جزءٌ لا يتجزأ من الأقصى ونرفض المزاعم الاسرائيلية الضمان ينفي ما تم تداوله حول احالة من اتم ٢٥ سنة من الذكور و٢٠ للاناث على التقاعد شاهد بالصورة... هذه قصة الرجل الذي بقى نائماً أثناء زيارة الملك للمسجد الحسيني البدور : تعديلات " الجامعات " و "التعليم العالي " تطال اسس تعيين مجالس الامناء ورؤساء الجامعات الضريبة : نظام الفوترة سيطبق على المحامين إذا لم نتوصل لاتفاق معهم بالصور...الدفاع المدني يخمد حريق مصنع للأثاث في القسطل بالصور .. اغلاق شارع فرعي في سحاب بسبب تدهور شاحنة وانسكاب الزيوت الضريبة تتوافق مع نقابتي الاطباء وأطباء الأسنان على تطبيق نظام الفوترة مسؤول أردني : رفضنا إدخال “مصطفى خاروف” لأنه لا يحمل الجنسية "التعليم العالي":تخفيض رسوم الطلبة العائدين من السودان صحفيو الشمال يقاطعون تغطية نشاطات عمادة شؤون طلبة اليرموك رئاسة الوزراء توضّح قرار تحويل واجهات أراضي "وادي الأردن" إلى تجاري حماية المستهلك: نجاح حملة مقاطعة ألبان المصانع بالاسماء...تنقلات واسعة في وزارة الصحة الأمير الحسن يناشد المجتمع الدولي للإفراج عن مطراني حلب التربية: تقليص عدد الاقسام في مديريات التربية والتعليم الكباريتي يدعو لتأجيل العمل بنظام الفوترة في الأردن بالأسماء...الناجحون في الامتحان التنافسي لوزارة الصحة ابو رمان: "عدم اليقين" أخطر ما يواجهه الشباب
عاجل

قلة النوم تؤدي إلى الخرف المبكر...وهذا الرئيس مثال!

الوقائع الإخبارية : يرى العلماء أن النوم هو أفضل دواء للعديد من الأمراض، فاثنين من أكبر أمراض العصر في الغرب وهما السرطان والخرف المبكر يرجعان إلى قلة النوم.
وقد أدت الحياة العصرية إلى حرمان الكثير من الناس من النوم الكافي، وبدلًا عن ذلك بات السهر والاستيقاظ المبكر لأجل العمل هما العادة التي تعوق الاكتفاء من الراحة في الليل.
وينعكس ذلك على الذاكرة بمرور السنوات، حيث يعمل على تدهورها تدريجيًا ما يقود إلى خرف مبكر واحتمالات الإصابة بالسرطان في ظل خلل محتمل في نظام عمل خلايا الجسم. ويسبق اضطراب النوم مرض الزهايمر قبل عدة سنوات، ما يجعله بنظر العلماء مقدمة له أو إنذارا مبكرا له.
ويساعد النوم الكافي في الاحتفاظ بالذاكرة قوية ونشطة وحفظ الملفات الجديدة باستمرار.
كيف يحدث الخرف؟ علميًا فإن مرض الزهايمر وهو أسوأ أنواع الخرف، يرتبط بتراكم بروتين يعرف باسم "أميلويد بيتا" يتجمع في شكل كتل لاصقة أو لويحات في الدماغ.
وإذا كان الخرف هو عبارة عن مجموعة الأعراض التي تؤثر على الذاكرة وأداء الأنشطة اليومية، والقدرة على الاتصال، فإن الزهايمر هو شكل من أشكال الخرف، ويزداد سوءًا مع مرور الوقت ويؤثر على الذاكرة بشكل خاص.
وتعمل صفائح هذا البروتين السام على قتل خلايا الدماغ، لكن لويحات الأميلويد تؤثر فقط على بعض أجزاء الدماغ وليس غيرها، لأسباب لا تزال غير واضحة إلى اليوم. وتوصل علماء في جامعة كاليفورنيا إلى أن رواسب الأميلويد تتركز في المناطق الوسطى من الفص الجبهي، والآثار المستقبلية سوف تنعكس ليس على النسيان فحسب بل كذلك قدرة الاحتفاظ بالمعلومات وتعلم أشياء جديدة.
النوم وتنظيف الدماغ كما تظهر دراسات أخرى حسب تقرير للعربية نت على الفئران أن قلة النوم العميق تؤثر أيضا على ما يمكن أن يطلق عليه عملية تطهير الطاقة الليلي، حيث يعمل السائل المخي الشوكي على تنظيف الدماغ وطرد الفضلات الأيضية.
وبالتالي عدم النوم العميق يمنع تطهير الدماغ، مما يؤدي إلى زيادة تراكم اللويحات السامة، ما يشير إلى المخاطر المحتملة المذكورة.
وفي هذا الإطار يشار إلى تجربتي الرئيس الأميركي السابق رونالد ريغان ورئيسة الوزراء البريطانية مارجريت تاتشر، فقد كانا لا ينامان بالشكل الكافي، فقط لأربع إلى خمس ساعات في اليوم، ما عرضهما لتطور مبكر للزهايمر.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.