شريط الأخبار
“الباقورة والغمر”.. هل تشعل أزمة بين الأردن والاحتلال الصهيوني ؟ وزير الداخلية الأسبق العين مازن الساكت: تفاجأت بتشكيلة حكومة الرزاز وفاة شاب اردني اثر حادث سير في امريكا الحكومة تدرس سحب "الجرائم الإلكترونية" من "النواب" وفاة شخصين اثر حادثي دهس وتدهور في اربد والزرقاء إلى متى يا دولة عمر الرزاز ؟ ستصاب بالصدمة عندما تشاهد هذه الوثائق !! بالاسماء...النتائج النهائية لانتخابات الموقر راصد يرد على "المستقلة للانتخاب" بشأن تقارير رصده للموقر الرفاعي: بعض المسؤولين عن التخاصية لا يستنفرون إلا إن تمت الاشارة اليهم توجه لتشكيل وفدً من رؤساء البلديات لزيارة سورية قريباً الأردن يؤكد وقوفه الى جانب الشقيقة السعودية.. ويعزي بخاشقجي الكلالدة: نتائج انتخابات الموقر خلال ساعات بيان ... عشيرة العبيدات : ما نشر من معلومات بقضية تسريب اسئلة الامتحانات يتحمل مسؤوليته من صدر عنه لهذا السبب ! جلسات النواب خارج القبة وشاشات بث وقاعة للصحفيين شاهد بالفيديو والصور ... امطار غزيرة في العقبة وبَرَد في وادي عربة إسحاقات: النهج المجتمعي التشاركي يحسن المستوى المعيشي للأسر الفقيرة إغلاق صناديق الاقتراع بانتخابات الموقر وبدء الفرز السماح للاردنيين العالقين بين الحدود الاردنية - السورية بالمرور للأردن بالاسماء .. تنقلات واسعة في دائرة الجمارك شخصيات سياسية في حضرة جلالة الملك يوم غد الاحد
عاجل

ما هو المقصود من ركعتي "تحية المسجد"؟

الوقائع الإخبارية : هي ركعتان مسنونتان "أى سنٌة نبوية" للمصلي عند دخول المسجد يصليهما قبل الجلوس؛ فعَنْ أَبِي قَتَادَةَ السَّلَمِيِّ -رضي الله عنه-أَنَّ رَسُولَ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآلة وَسَلَّمَ-قَالَ: "إِذَا دَخَلَ أَحَدُكُمُ المَسْجِدَ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ قَبْلَ أَنْ يَجْلِسَ".. رواه البخاري.
وحسبما جاء بالموقع الرسمى لدار الإفتاء المصرية فقد سميت هاتان الركعتان بـ تحية المسجد لكن بتقدير محذوف؛ أي: صلاة ركعتين تحية لرب المسجد، وليس المقصود هو صلاة ركعتين للمسجد نفسه أي البقعة نفسها، ومن قصد صلاة ركعتين للمسجد نفسه لم يصحَّ.
جاء في "حاشيه البجيرمي علي الخطيب قوله "تحيه المسجد" وقال الزركشي كأبن العماد، وهذه الإضافة غير حقيقيه إذ المراد لتحية المسجد هي تحيه لرب المسجد، تعظيما وتكريما له لا للبقعة، فهو علي حذف مضاف، أي تحيه رب العالمين للمسجد فلو قصد سنه لم يصح لأن البقعة من حيث هي بقعه لا تقصد بالعبادة شرعا وإنما تقصد إيقاع العبادة فيه لله تعالي.
 

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.