شريط الأخبار
شاهد بالتفاصيل...النص الكامل لمشروع قانون العفو العام الرزاز : ‏النشامى رفعوا رؤوسنا عالياً...لن نكل ولا نمل والجايات أحسن إطلاق منصة خاصة للناطقين الإعلاميين في الوزارات والمؤسسات الحكومية الامير علي : اخوتي النشامى...اثبتم بشهامتكم وروحكم انكم كما عهدتكم عز وفخر الاردن ولي العهد لـ النشامى: "رافعين راسنا والخير بالقادم" ابو حسان : شمول الشيكات بالعفو انتكاسة لمختلف القطاعات اختتام التوجيهي بأعلى مستويات المهنية والانضباط فيتال: النشامى كانوا متوترين وقلقين...ولا أعرف السبب الملك عبر تويتر : "نشامى وما قصرتوا" تجارة عمان تحذر من شمول جرائم الشيكات بالعفو العام الكباريتي يطالب بعدم شمول جرم الشيك بالعفو العام الأعيان يقر قانون الموازنة العام والوحدات الحكومية لسنة 2019 الملك: الأردن يمتلك المقومات ليصبح وجهة متميزة للسياحة العلاجية عقل بلتاجي أمام "المالية النيابية" بجلسة تحقق حول مخالفات لأمانة عمّان إرادة ملكية بتعيين د.عدنان العتوم رئيسا لجامعة آل البيت وزارة الاتصالات توضح الفرق بين خدمة إصدار جواز السفر الكترونيا والجواز الإلكتروني منتخب النشامى يودع امم أسيا بعد خسارته بركلات الترجيح أمام فيتنام وفاة طفل اثر حادث غرق في مادبا ولي العهد يصل إلى دبي لمؤازرة المنتخب الوطني في مباراته أمام فيتنام القوات المسلحة تنفي اعلان متداول لفتح باب التجنيد بالجيش
عاجل

2.5% إرتفاع الصادرات الوطنية و(3.5%) إنخفاض المستوردات

الوقائع الإخبارية : أصدرت دائرة الإحصاءات العامة تقريرها الشهري حول التجارة الخارجية في الأردن والذي يشير إلى أن قيمة الصادرات الكلية خلال الخمسة أشهر الأولى من عام 2018 قد بلغت 2110.6 مليون ديناراً بإرتفاع نسبته 1.7% مقارنة بنفس الفترة من عام 2017، وبلغت قيمة الصادرات الوطنية خلال الخمسة أشهر الأولى من عام 2018 ما مقداره 1751.9 مليون ديناراً بإرتفاع نسبته 2.5% مقارنة بنفس الفترة من عام 2017، وبلغت قيمة المعاد تصديره 358.7 مليون ديناراً خلال الخمسة أشهر الأولى من عام 2018 بإنخفاض نسبته (2.2%) مقارنة بنفس الفترة من عام 2017. أما المستوردات، فقد بلغت قيمتها 5749.8 مليون ديناراً خلال الخمسة أشهر الأولى من عام 2018 بإنخفاض نسبته (3.5%) مقارنة مع نفس الفترة من عام 2017.
وبهذا، فإن العجز في الميزان التجاري والذي يمثل الفرق بين قيمة المستوردات وقيمة الصادرات الكلية قد بلغ 3639.2 مليون ديناراً، وبذلك يكون العجز قد إنخفض خلال الخمسة أشهر الأولى من عام 2018 بنسبة (6.2%) مقارنة بنفس الفترة من عام 2017. كما بلغت نسبة تغطية الصادرات الكلية للمستوردات 36.7% خلال الخمسة أشهر الأولى من عام 2018، في حين بلغت نسبة التغطية 34.8% خلال نفس الفترة من عام 2017 بإرتفاع مقداره 1.9 نقطة مئوية.
وعلى صعيد التركيب السلعي لأبرز السلع المصدرة، فقد ارتفعت قيمة الصادرات الوطنية من الألبسة وتوابعها بنسبة 16.3% والبوتاس الخام بنسبة 14.2% والأسمدة بنسبة 27.1%، فيما انخفضت قيمة الصادرات الوطنية من محضرات الصيدلة بنسبة (5.9%) والفوسفات الخام بنسبة (20.3%) والمنتجات الكيماوية غير العضوية بنسبة (2.3%). أما على صعيد التركيب السلعي للمستوردات فقد ارتفعت قيمة المستوردات من النفط الخام ومشتقاته بنسبة 24.5% والحديد ومصنوعاته بنسبة 17.6% واللدائن ومصنوعاتها بنسبة 9.3%، فيما انخفضت قيمة المستوردات من الآلات والأدوات الآلية وأجزائها بنسبة (25.8%) والعربات والدراجات وأجزائها بنسبة (29.8%) والآلات والأجهزة الكهربائية وأجزائها بنسبة (1.6%).
أما بالنسبة لأبرز الشركاء في التجارة الخارجية، فقد ارتفعت قيمة الصادرات الوطنية إلى دول إتفاقية التجارة الحرة لشمال أمريكا بنسبة 15.6% ومن ضمنها الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 15.1% والدول الآسيوية غير العربية بنسبة 9.9% ومن ضمنها الهند بنسبة 23.8% ودول الإتحاد الأوروبي بنسبة 33.4% ومن ضمنها هولندا بنسبة 10.1%، فيما انخفضت قيمة الصادرات الوطنية إلى دول منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى بنسبة (5.9%) ومن ضمنها السعودية بنسبة (17.7%). أما بالنسبة للمستوردات، فقد ارتفعت قيمة المستوردات بشكل واضح من دول منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى بنسبة 8.4% ومن ضمنها السعودية بنسبة 24.9%، فيما انخفضت قيمة المستوردات من دول إتفاقية التجارة الحرة لشمال أمريكا بنسبة (25.3%) ومن ضمنها الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة (24.7%) والدول الآسيوية غير العربية بنسبة (2.4%) ومن ضمنها الصين الشعبية بنسبة (2.4%) ودول الإتحاد الأوروبي بنسبة (3.9%) ومن ضمنها المانيا بنسبة (3.6%).
أما بالنسبة للتجارة مع دول مجلس التعاون الخليجي، فقد بلغت قيمة المستوردات من هذه الدول ما مقداره 1264.2 مليون ديناراً أو ما نسبته 22.0% من قيمة المستوردات خلال الخمسة أشهر الأولى من عام 2018. أما الصادرات الكلية لهذه الدول، فقد بلغت 402.8 مليون ديناراً أو ما نسبته 19.1% من إجمالي الصادرات خلال نفس الفترة.
أما الأسباب الرئيسية وراء إنخفاض قيمة الصادرات الوطنية خلال شهر أيار من عام 2018، فتعود إلى إنخفاض قيمة الصادرات الوطنية من المنتجات الكيماوية غير العضوية من 22.4 مليون ديناراً في شهر أيار 2017 إلى 11.9 مليون ديناراً في نفس الشهر من عام 2018 بإنخفاض بلغ (46.9%)، وإنخفاض قيمة الصادرات الوطنية من الحيوانات الحية لتصل إلى 7.5 مليون ديناراً في شهر أيار عام 2018 مقارنة مع 16.8 مليون ديناراً في نفس الشهر من عام 2017 بإنخفاض بلغ (55.4%)، وإنخفاض قيمة الصادرات الوطنية من الخضار من 21.1 مليون ديناراً في شهر أيار عام 2017 إلى 16.0 مليون ديناراً في نفس الشهر من عام 2018 بنسبة (24.2%)، وإنخفاض قيمة الصادرات الوطنية من الفوسفات الخام من 29.0 مليون ديناراً في شهر أيار عام 2017 إلى 23.6 مليون ديناراً في نفس الشهر من عام 2018 بنسبة (18.6%). كما وانخفضت قيمة الصادرات الوطنية من محضرات الصيدلة واللدائن ومصنوعاتها، ومصنوعات من حجر أو جص أو إسمنت والحلي والمجوهرات والمعادن الثمينة، والعربات والجرارات والدراجات وأجزائها ولوازمها. وشكلت الصادرات من السلع المشار إليها ما نسبته 30.5% من مجموع قيمة الصادرات الوطنية في شهر أيار عام 2018 مقارنة بما نسبته 39.4% من قيمة الصادرات الوطنية خلال الشهر ذاته من عام 2017. وقد حازت الألبسة المرتبة الأولى من بين السلع التي تضمنتها الصادرات الوطنية خلال شهر أيار عام 2018، وحازت محضرات الصيدلة المرتبة الثانية، في حين حاز الخضار والفواكه والبوتاس الخام المرتبتين الثالثة والرابعة على التوالي. وتشير البيانات إلى إرتفاع قيمة الصادرات الوطنية من الأسمدة بنسبة 59.5%، والآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية وأجزائها بنسبة 55.0%، والفواكه بنسبة 20.7%، والآلات والأجهزة والأدوات الآلية وأجزائها بنسبة 87.2% في شهر أيار عام 2018.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.