شريط الأخبار
 

5 أوضاع مختلفة للنوم تؤثر على صحتك

الوقائع الإخبارية: تختلف وضعيات النوم على حسب كل شخص، وتعكس السمات الشخصية لأصحابها، كما يؤثر بعضها على صحة الجسم مسببة ألم الظهر وغيره.

إليك بعض وضعيات النوم وتأثيرها على الصحة وشخصية أولئك الذين يتبعونها، وفقًا لموقع "Webmd":

1- النوم على البطن

عادة ما يشعر الشخص بقلة الراحة عند النوم على البطن، حيث يؤدي ذلك إلى إجهاد الرقبة والجزء السفلي من الظهر، أما إذا كانت هذه الوضعية الاختيار الأفضل للشخص، فلا بد من اختيار مخدة طرية للغاية أو النوم دون مخدة، حتى تبدو الرقبة في وضع مريح دون الشعور بألم أو ضيق.

2- النوم على الظهر

يؤدي النوم على الظهر إلى الشعور بألم في الجزء السفلي منه، أما إذا كان الشخص يعاني من هذا الألم بالفعل، فإنه سيزداد سوءًا، وفي حالة إصابة الشخص بانقطاع النفس الانسدادي النومي، فمن الممكن أن يسبب النوم على الظهر مشكلة حقيقية، لذا يمكن التحدث إلى الطبيب حول كيفية التخلص من ذلك عند اللجوء إلى هذه الوضعية أثناء النوم.

3- وضعية الجنين

هناك أكثر من 40% ينامون بوضعية الجنين، وتنتشر بين النساء بشكل أكبر من الرجال، وأظهرت بعض الأبحاث أنه على الرغم من ظهور النائمين بهذه الوضعية بمظهر لطيف ومثير للعطف، إلا إنه يؤثر على صحة الجسم والعضلات.

4- نوم لوح الخشب

هناك حوالي 15% من الأشخاص يأخذون وضعية "نوم لوح الخشب"، أي ينام الشخص على أحد الجانبين مع فرد الذراعين بجواره، ويبدو أصحاب هذه الوضعية اجتماعيون ومصدر ثقة وود، ويمكن أن تؤثر على صحة الجسم.

5- وضعية السقوط الحر

تشير وضعية السقوط الحر إلى النوم على البطن، ولف الذراعين حول المخدة، ووضع الرأس على أحد الجانبين، ويعد هؤلاء الأشخاص أكثر اجتماعية وانفتاحًا، وعادة لا يتقبلون الانتقاد.