دراسة: هرمون الحب يساعد في علاج كورونا

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: بينت دراسة حديثة أن ما يعرف بإسم "عاصفة السيتوكين”، تعد من أخطر مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

فبحسب الدراسة، أن هرمون "الأوكسيتوسين”، والمعروف بهرمون "الحب” قد يساهم بصورة مباشرة في علاج فيروس كورونا المستجد.

وتشير الأبحاث السابقة إلى أن هرمون "الإوكسيتوسين”، وهو هرمون ينتج في المخ ويساهم في التكاثر والولادة، وقد يقلل الإلتهاب .

واستخدم الباحث "علي إمامي” مساعد أبحاث الداسات العليا في جامعة توليدو بولاية "أوهايو” الأمريكية، في هذه الدراسة الجديدة ، قاعدة بيانات المعاهد الوطنية الأمريكية للصحة لتحليل خصائص الجينات المعالجة بأدوية مرتبطة إرتباطاَ وثيقاً بهرمون "الأوكسيتوسين”.

وتم التوصل إلى أن عقاراً واحداً على وجه الخصوص، عقار "كاربيتوسين”، له خصائص مماثلة للجينات ذات التعبير المنخفض عن علامات الإلتهاب التي تؤدي إلى عاصفة السيتوكين في مرضى فيروس "كورونا” المستجد.

يشير توقيع عقار "كاربيتوسين” إلى أن العقار قد يؤدي إلى تنشيط الخلايا المناعية المسماة، الخلايا التائية، التي تلعب دوراً مهماً في الاستجابة المناعية.

وخلص الباحثون في دراستهم إلى أن فهم الآليات التي يمكن من خلالها أن يكون هرمون "الأوكسيتوسين” هدفاً مناعياً جديداً أمر بالغ الأهمية”.