المرأة تشكل (56) % من اصوات ناخبي المفرق وتبحث على "الكوتا"

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :تعتبر المرأة المحور الرئيس للعملية الانتخابية في دائرة المفرق التي خصص لها خمسة مقاعد منها مقعد للكوتا النسائية ، اذ تقارب نسبة اصواتها (56) % من عدد الناخبين البالغ (109824) ناخبا وناخبة منهم (61338) صوتا للاناث و (48486) صوتا للذكور .

ورغم ان النساء يتجاوزن الرجال بعدد الاصواب المسجلة في الهيئة المستقلة للانتخاب ، غير ان نسبة ترشحها قاربت من (21) % ضمن كتل بواقع سبع سيدات ، وانها اي "المرأة " في غالب الاحيان لم تلجأ في طروحاتها منافسة الرجال على المقاعد النيابية المخصصة للدائرة والحديث يدور حول من سيؤول اليها اجتياز المرحلة من خلال الكوتا النسائية المخصصة للدائرة .

الحالة النسبية لعدد الاصوات الفارقة تتطلب من المرأة مساندة السيدات اللائي ترشحن ضمن سبع كتل للولوج الى مجلس النواب التاسع عشر ضمن المنافسة وعدم التركيز على الكوتا بهدف اعادة التوازن من جهة وتغيير النظرة المجتمعية للمرأة على اعتبارها فاعلا في الحياة السياسية ومركز ومحور القرار لديها في ايصال ممن تريد الى قبة لبرلمان ، غير ان معوقات وصعوبات تعترض المرأة ويحول دون تمكنها من قيادة المشهد السياسي في المفرق لاسباب تتعلق بالجوانب المالية والاقتصادية وعدم مساندة المرأة للمرأة الى جانب ان المحافظة ذي طابع عشائري تغلب عليه الذكورية ما يعني ان تماهيا بين صوتي الرجل والمرأة في الاسرة والعشيرة الواحدة لتبعيتها الرجل في كافة المجالات .

وتدرك المرشحات في الدائرة الانتخابية للمفرق انه ليس بمكنتهن طرح عديد الشعارات التي يؤمن بها ضمن برامجهن الانتخابية حال لقائهن القواعد الانتخابية والمتصلة بالقضاء على كافة اشكال التمييز ضد المرأة وتعزيز مشاركتها السياسية بعيدا عن الكوتا النسائية والمطالبة بتبؤ سيدات من المحافظة المناصب القيادية في كافة المجالات بالدولة الاردنية .

وتشير المعلومات المستقاة من مهتمين بالشأن الانتخابي في الدائرة الى ان المرأة تبتع في قرارها السياسي " الانتخابي للرجل " ما يحول دون منافسة المرشحات للمرشحين مؤكدين ان العشائر تلعب الدور المحوري والرئيس في العملية الانتخابية في المفرق ، وان الانحياز الى مرشح العشيرة يأتي انطلاقا من تبيان قوة العشيرة على الساحة النيابية بعيدا عن البرامج الانتخابية التي – على الاغلب – لا تتطلبها عملية الترشيح .

الى ذلك تتنافس سبع كتل انتخابية للفوز بمقاعد المجلس المخصصة للدائرة ا في المفرق من خلال (33) مرشحا منهم سبع سيدات وجاء تريب القوائم بعدما اجريت القرعة فيما بينهما على النشامى وتضم رائد عقلة مفلح الخزاعلة ، فرحان فاضي الطلب الحسبان ، نعمات عبد الكريم خريوش الحراحشه ، ونواف فارس عليان خوالده وقائمة ابناء المفرق وتضم احمد خالد علي الخزاعله ، احمد عواد موسى هواري ، ساميه محمد عقيل العليمات ، مصطفى محمد عبيد كردى ويزن حسين سليمان الشديفات وقائمة التغيير وتضم سمير عبد القادر احمد الصباغ ،شوكت محمود رشيد الخزاعله ، طلال حسين محمد ابو مالك ،محمد حمدان عبد الله الرشود ونظام محسن محمد ابو شريفه وقائمة الكرامة وتضم عبد الله حسن علي ابو محفوظ ،غازي حسن محمد المغيربي ،فايز فرج الله فراج ابو راس ونجوى غازي يوسف ابوشلفه وقائمة القدس عربية وتضم رامي احمد مصطفى ابوسيف ،ريما محمد الخلف ابو العيس ،عبدالكريم فيصل ضيف الله الدغمي ،عدنان نظمي توفيق ابو جابر ومعاذ نايف سلمان الفلاح وقائمة وطن وتضم امجد محمد حسن ابو صالح،ريم عقله نواش ابو دلبوح ،محمد حسين حسن الهياجنه ،مفلح محمد مفلح الخزاعله وهيثم احمد محمد منصور وقائمة النور وتضم في عضويتها اسماعيل راشد عبود المشاقبه ،عبد الرحمن خليف خليفه الخوالده ،محمد احميد محارب حراحشه ،نايف حامد محمد العليماتونوال سالم طلب الزبون.

وحسب رئيس دائرة المفرق الانتخابية قاسم الخطيب فان عدد المراكز الانتخابية في الدائرة بلغ (77) مركزا تضم (297) صندوقا في كافة المناطق للتخفيف على الناخبين في اماكن تواجدهم والحفاظ على الصحة والسلامة العامة مشيرا الى عدد صناديق الانتخاب للذكور بلغت (136) صندوقا فيما وصلت الى (161) صندوقا للسيدات .

تابعوا الوقائع على