إدارة مدارس "المستقلة": جامعة الشرق الأوسط تتصدر النجاح في عملية "التعلم عن بعد"

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :انطلاقا من رسالتها في تعزيز التواصل مع مؤسسات المجتمع المحلي، التقى رئيس جامعة الشرق الأوسط، الأستاذ الدكتور علاء الدين الحلحولي في مكتبه، مدير عام مدارس المستقلة، الدكتور عمار النوايسة، بهدف بحث التعاون ما بين الجامعة والمدارس، وتعزيز الشراكة مع قطاع التربية والتعليم.

واستعرض الأستاذ الدكتور الحلحولي خلال اللقاء، الذي شهد حضور نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والقانونية، الأستاذ الدكتور أنيس منصور، البرامج الأكاديمية التي تطرحها الجامعة، سواء البرامج الوطنية أو الدولية المستضافة، خاصة البرامج التي تطرحها جامعتا بيدفوردشير وستراثكلايد البريطانيتين، إضافة لشرح حول التخصصات الجديدة المستحدثة في برنامج البكالوريوس، واستحداث برنامج الدبلوم العالي في التربية.

من جانبه، أثنى الدكتور عمار النوايسة خلال اللقاء على دور جامعة الشرق الاوسط في دعم جهود مؤسسات المجتمع المحلي، وتعزيز دورها في التنمية المستدامة، مؤكدا أن شراكة المدارس مع الجامعة ستؤسس لمواكبة التطور التكنولوجي، خاصة في عمليات "التعلم عن بعد"، وتنمية قدرات المعلمين وتجويدها في هذا المجال، وهو ما يميز الجامعة ويعلن عن تصدرها في هذا السياق، وينسجم مع رؤيتها ورسالتها واستراتيجيتها.

الجدير ذكره، أن جامعة الشرق الأوسط، تعد من المؤسسات الاكاديمية القليلة التي حققت نجاحات منقطعة النظير في عملية "التعلم عن بعد”، إحدى تأثيرات جائحة فيروس "كورونا”، إذ لامست نسب حضور الطلبة، عبر منصات الاتصال المرئي عن بعد، ووفق أرقام المتابعة والتدقيق، أكثر من 97%، ما أثبت المنهجية التي تسير عليها الجامعة منذ تأسيسها، واستعدادها الدائم لمواجهة كافة المؤثرات، وفق خطة مدروسة معدة من قبل مجلس إدارة الأزمات والمخاطر، وليس مجرد خطة طوارئ عابرة.




تابعوا الوقائع على