بالفيديو...احذروا بطاقات "تأمين الأسنان" المدفوعة مسبقًا

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: في خطوة تهدف للتصدي الجاد لظاهرة البطاقات "السنية" المدفوعة مسبقًا، وفي إطار التعاون والتنسيق المشترك بين وزارة الصناعة والتجارة ونقابة أطباء الأسنان، وضمن الجهود المبذولة لمحاربة شركات البطاقات السنية، قامت وزارة الصناعة والتجارة بإطلاق فيديو قصير للتحذير من خطورة التعامل مع هذه الشركات المخالفة.

وتأتي هذه الخطوة ضمن حملة إعلامية مشتركة بين الطرفين، تهدف لتحذير المواطنين من الخطورة الصحية والقانوية للتعامل مع شركات البطاقات السنية المدفوعة مسبقا، سيتبعها سلسلة من الإجراءات العملية بالتنسيق بين النقابة والوزارة.

وأكد مجلس نقابة أطباءالأسنان، أنه سيعمل بكل طاقته، لمحاربة كل أشكال المخالفات المهنية. حيث تنوي النقابة القيام برفع قضية على هذه الشركات التي تدرج ضمن كتيباتها أسماء وهمية لأطباء أسنان لا تربطهم بتلك الشركات عقود موثقة. وتأتي هذه الأجراءات حفاظًا على صحة المواطنين، بالتوازي مع الحافاظ على رقي وسمعة وسوية مهنة طب الأسنان في المملكة الأردنية الهاشمية.

من جهتها أكدت وزارة الصناعة والتجارة في تصريح صحفي أصدرته مساء أمس، على أن إطلاق هذا الفيلم التوعوي أتى بعد تلقي الوزارة شكوى مقدمة من النقابة حول بعض شركات التسويق التي تقوم بترويج بطاقات مدفوعة مسبقاً لمعالجات الأسنان تحت تسمية "تأمين أسنان" بينما هذه البطاقات في الواقع مجرد بطاقات خصم على المعالجة لا تعترف بها شركات التأمين وبالتالي لا يتعامل معها مقدمو الخدمات الطبية على أنها وثائق تأمين بل مجرد اشتراكات للحصول على خصم محدود على تكاليف المعالجة الطبية أو السِنيّة بغض النظر عن نوعية الخدمة العلاجية المقدمة والذي يُمثل شراؤها هدراً لمال مشتريها، إذ لا يحصل حامل هذه البطاقة ومُعالوه على تغطية تأمينية طبية فعلية.

بالمقابل تقوم شركات التأمين بإصدار وثائق التأمين الطبي وتوفير تغطية تأمينية طبية موثوقة وشاملة لحاملي وثائق التأمين ومُعاليهم مقابل أقساط يدفعونها أو تدفعها في حالات التأمين الطبي الجماعي جهةٌ اعتبارية عن موظفيها ومُعاليهم، وذلك بعد الحصول على الموافقات اللازمة لإصدار هذه الوثائق من إدارة التأمين في وزارة الصناعة والتجارة والتموين بعد دراستها من الناحية الفنية والمالية.

ولفتت وزارة الصناعة والتجارة إلى أنها وبالتعاون مع الجهات المعنية كثفت من متابعتها لمثل هذه الشركات غير المرخصة من خلال جولات تفتيشية مستمرة واتخاذ الإجراءات القانونية بحقها.

وختمت الوزارة تصريحها بالتأكيد على أن إطلاق هذا الفيلم القصير يأتي في إطار الحملة التوعوية التي بدأتها الوزارة للتعريف بأضرار شراء مثل هذه البطاقات ودعوة المواطنين لعدم التعامل مع أي جهة غير مرخصة حمايةً لهم وشراء وثائق التأمين فقط من خلال شركات التأمين المرخصة أو مقدمي الخدمات التأمينية المساندة المرخصين (وكيل تأمين أو وسيط تأمين أو بنك مجاز لممارسة اعمال التأمين المصرفي) حيث تُدرِج الوزارة على موقعها الإلكتروني أسماء هذه الشركات ومقدمي الخدمات المرخصين

نقابة أطباء الأسنان / اللجنة الإعلامية
٢٣ تشرين ثاني ٢٠٢٠
 
تابعوا الوقائع على