توجيه تهمة القتل غير المتعمد لطبيب مارادونا

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: أشارت تقارير إعلامية أرجنتينية إلى أن المحكمة أصدرت بيانا بتفتيش منزل وعيادة دكتور دييجو مارادونا، ليوبولدو لوك، حيث يريد المدعون معرفة ما إذا كان اللاعب قد حُرم من المساعدة المناسبة وما إذا كانت هذه جريمة قتل.

وقالت التقارير إن عائلة مارادونا وجهت اتهاماً بالقتل غير المتعمد، اتجاه طبيب الأسطورة مارادونا. وذكرت صحيفة «باخينا12» الأرجنتينة، أن سبب الوفاة كان بتناوله أحد العقارات المهدئة، ما أدى إلى حدوث غيبوبة دوائية.

ونصت توصيات الطبيب على الإشراف المستمر الإلزامي من قبل ممرضات متخصصين في المرضى الذين يعانون من مشاكل في استخدام المؤثرات العقلية، إضافة لضرورة إشراف طبيب أعصاب على النجم الأرجنتيني.

كما يجري تحقيق مع الممرضة دايانا جيزيلا مدريد، التي أدلت بتصريحات كاذبة أثناء الاستجواب بأنها سمعت مارادونا وهو يتحرك في غرفتها في الساعة 7.30 صباحا، ليتضح ما إذا كانت قد جاءت لتفقد اللاعب بشكل عام وما إذا كانت قد أعطت جميع الأدوية اللازمة.

وعانى مارادونا في الآونة الأخيرة من أزمات صحية، وخضع لجراحة طارئة لعلاج تجمع دموي بالمخ قبل أسابيع. وذكرت وسائل إعلام أرجنتينية ومصادر مقربة من مارادونا أنه أصيب بأزمة قلبية في منزله بضواحي بوينس أيرس أدت إلى وفاته.


تابعوا الوقائع على