الكشف عن حقيقة قرار حبس العجوز الاردنية !! ستينية، ميسورة الحال، تسببت بعجز شاب وحيد لوالديه

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: كشف مصدر مطلع عن حقيقة ما تم تناوله عبر الصحف والمواقع الاخبارية حول صدور قرار قضائي بحبس عجوز اردنية تجاوز عمرها ٨٤ عاما بعد عجزها عن دفع مبلغ ١٦٠ الف دينار بحكم تعويض عن حادث سير قبل عدة سنوات .

واضاف المصدر ان جميع ما ورد من تفاصيل حولها غير دقيق !! والتي تبين أنها في الخامسة والستين وليس الرابعة والثمانين من عمرها .

حيث حصل الحادث من ستة عشر عاما، عندما قامت هذه السيدة بصدم شاب في العشرين بسرعة كبيرة وهو على الرصيف وبعد خروجه من عمله بسبب انشغالها بالهاتف. وقامت بالهروب من مكان الحادث وتركت الشاب ينزف بمكان الحادث .

أجريت للشاب عدة عمليات، وبقي في العناية الحثيثة ثلاثة اشهر، وخرج بعجز 85 ( اصبح من ذوي الاحتياجات الخاصة ) . علما بأن تكلفة علاج الشاب بلغت حوالي 60 الف دينار، ارتفعت إلى 90 الف بسبب عدم السداد، وحجزت أموال جميع الكفلاء بما فيهم خال الشاب.

كما ان السيدة صاحبة أموال وميسورة الحال وتتهرب من السداد منذ ستة عشرة عاما. علما ان الشاب هو الولد الوحيد بين اربعة خوات، وما زال عاجزا للآن.
 
تابعوا الوقائع على