الدولار في هبوط مع مراهنات على التعافي

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :تراجع الدولار إلى أدنى مستوى في 3 أسابيع اليوم فيما بلغ الجنيه الإسترليني أعلى مستوياته في قرابة 3 سنوات، إذ عزز إحراز تقدم في حملات التطعيم ضد كورونا آمال المستثمرين حيال التعافي.

ونزل مؤشر الدولار، الذي يتتبع أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، 0.1 بالمئة إلى 90.240 نقطة، وهو أدنى مستوياته منذ 27 يناير الماضي، وبلغ اليورو أعلى مستوياته منذ ذلك التاريخ.

وجرى تداول الدولار قرب مستويات منخفضة مهمة مقابل عملات أخرى. وبلغ الدولار الأسترالي الشديد التأثر بالمخاطرة أعلى مستوى في شهر عند 0.7802 دولار أمريكي، وبلغ الدولار النيوزيلندي ذروة خمسة أسابيع عند 0.7257 دولار أمريكي.

وواصل الإسترليني، الذي قاد النشاط، مكاسبه ليبلغ 1.3946 دولار وهو أعلى مستوياته منذ أبريل 2018، إذ تتصدر بريطانيا العالم في وتيرة التطعيم للفرد. وربحت العملة قرابة ثلاثة بالمئة من مستويات متدنية سجلتها أوائل فبراير الجاري.

تابعوا الوقائع على