للرجال...احذر من الاستحمام بهذه الطريقة

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: يقول باحثون أمريكيون إن مكوث الرجال في حوض استحمام مملوء بماء شديد السخونة قد يقلل من خصوبتهم، فقد أُجريت دراسة أمريكية لمدة ثلاث سنوات، على عينة من الرجال الذين يعتادون على المكوث في حوض الاستحمام المملوء بالماء الساخن، وأشارت نتائجها إلى أن تعرض الرجال للماء شديد السخونة يؤثر على عدد الحيوانات المنوية المنتجة لديهم.

وأثبتت الدراسة أن خمسة رجال من أصل 11 رجلاً يعانون من مشكلات في الخصوبة، قد تحسنت لديهم نسب إنتاج الحيوانات المنوية بنحو خمسة أضعاف، بعد توقفهم عن الاستحمام بالماء الساخن أو المكوث في حوض الاستحمام المملوء بماء ساخن لعدة أشهر، حيث زادت حركة الحيوانات المنوية من 12 بالمئة إلى 34 بالمئة في الرجال الذين استغنوا عن الحمامات الساخنة.

وعلى الجانب الآخر، فإن خمسة من الرجال الستة الذين لم يبدو عليهم أي تحسن هم مدخنون شرهون بطبيعتهم، وأكد الباحثون أن هذا السبب من الممكن جداً أن يؤثر على عدم تحسنهم.

ومن المعروف أن الحيوانات المنوية تتطور بشكل أفضل في الأجواء الباردة، وهذا هو السبب وراء وجود الخصيتين خارج جسم الرجل داخل كيس الصفن.

وأظهرت نتائج الجمعية البرازيلية لجراحة المسالك البولية، أن الحرارة الناتجة أيضاً عن استخدام الكمبيوتر المحمول، وارتداء الملابس الداخلية الضيقة، يمكن أيضاً أن تقلل من الخصوبة.

ومن الجدير بالذكر أن هناك رأي معارض من عدد من الباحثين في جامعة كاليفورنيا، يفيد بأن الاستحمام بالماء الساخن يؤثر فقط على عدد الحيوانات المنوية المنتجة وليس الخصوبة، ويطالبون بإجراء مزيد من الأبحاث حول هذا الأمر.



تابعوا الوقائع على