أمن الدولة: 12 سنة لتاجري مخدرات و6 سنوات لأربعة مروجين وموزعين

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: قضت محكمة أمن الدولة، بوضع متهمين يحوزان كمية كبيرة من المواد المخدرة بقصد الإتجار، بالأشغال المؤقتة 12 سنة، وأربعة آخرين متهمين بتوزيع وترويج المواد المخدرة، في ذات القضية، بالأشغال المؤقتة سبع سنوات.

وتتلخص تفاصيل القضية، كما وجدتها المحكمة، بأن المتهمين الأول والثاني من ذوي الأسبقيات الجرمية في قضايا المخدرات، ويحوزان كمية كبيرة من المواد المخدرة (الحشيش وحبوب الكبتاجون ومادة الماريجوانا)، بقصد الإتجار بها، كما أنهما يقومان بإستخدام المتهمين الثالث والرابع، اللذين هما كذلك من ذوي الأسبقيات الجرمية في قضايا المخدرات بتوزيع وترويج المواد المخدرة.

وفي بداية العام الماضي، وبناءً على المعلومات الواردة بحق المتهمين الأول والثاني بخصوص ذلك، وأنهما متواجدين داخل إحدى المركبات في منطقة أم العمد، ويحوزان كمية كبيرة من المواد المخدرة، تم التوجه من قبل رجال مكافحة المخدرات إلى ذلك المكان، برفقة القوة الأمنية، ولدى وصول رجال مكافحة المخدرات إلى ذلك المكان، تم مشاهدة المتهمين الأول والثاني، داخل المركبة الموصوفة، حيث قاما بالفرار عند مشاهدتهما لرجال مكافحة المخدرات، وكان بحوزتهما حقيبتين لم يتم ضبطهن
وفي اليوم التالي وبناءً على المعلومات الواردة لمكافحة المخدرات، حول إخفاء المتهمين الأول والثاني المواد المخدرة التي يحوزانها بقصد الإتجار فيها بأحد الشاليهات في منطقة سيل حسبان، تم التوجه إلى ذلك المكان، وبتفتيش ذلك الشاليه، تم ضبط كمية كبيرة من مادة الحشيش المخدر بلغت بوزنها قرابة 33 كغم من مادة الحشيش المخدر، وتم ضبط كمية كبيرة من حبوب الكبتاجون المخدرة بلغت بعددها 41 ألف حبة، موضوعة داخل 29 كيس شفاف معدة ومجهزة للإتجار بها، وتم ضبط 13 كيس من مادة الماريجوانا معدة ومجهزة للإتجار بها أيضا، بلغت بوزنها 230 غرام، والتي كان يحوزانها المتهمان الأول والثاني بقصد الإتجار بها.

وتم القبض على المتهم السادس، وبالتحقيق معه أفاد أنه وبناءً على طلب المتهم الخامس، قام بإستئجار الشاليه المضبوط بداخله المواد المخدرة الموصوفة، في منطقة سيل حسبان، إذ إستأجره بإسم شقيقه، وذلك لإستخدامه في إخفاء تلك المواد المخدرة من قبل المتهم الأول، وبمساعدة المتهمين الثالث والرابع واللذان كانا يقومان بتوزيعها وترويجها على متعاطيها.

كما أفاد بأنه والمتهم الخامس، كانا يعملان على حراسة المواد المخدرة داخل الشاليه، تمهيداً لإحضار كمية أخرى كبيرة (نصف طن)، ينوي المتهم الأول إحضارها عند تمكنه من بيع المواد المخدرة المضبوطة داخل الشاليه، وبتفتيش مركبة المتهم السادس، تم ضبط قصديرتين كرستال مخدر، وهاتف خلوي، وبتفقد الأخير، تبين وجود إتصالات بينه وبين المتهم الخامس، حيث قبض على الأخير، وبتفتيش منزله ضبط 132 حبة كبتاجون مخدرة، وثلاث قصادير تحتوي على مادة الكريستال المخدرة، وقصديرة تحتوي على مادة الكوكائين المخدر، وسيجارتين إحداهما مشتعلة وتحتوي على مادة الحشيش المخدرة، وثلاثة أقماع تستخدم في تعاطي المواد المخدرة، وعدة مسجات ومحادثات تدل على قيامه بتخزين المواد المخدرة، وعلى ذلك جرت الملاحقة.


 
تابعوا الوقائع على