عبيدات: نسب الاشغال في المستشفيات تمنحنا فرصة تجنب اجراءات جديدة

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: قال وزير الصحة الدكتور نذير عبيدات إن جائحة فيروس كورونا استثنائية ولم يمر بمثلها العالم منذ 100 عام، وكان هناك تفاوتاً في أعداد الاصابات بين كل دولة وأخرى.

وأضاف خلال مداخلة مع قناة المملكة الاثنين، أن النجاح في التعامل مع الفيروس كان نتيجة الكوادر والكفاءات الصحية الأردنية وزيادة قدرات القطاع الصحي والاستغلال الصحيح لمرافق المستشفيات.

وبين أنه يتم التعامل مع الوباء بطريقة أسهل ومريحة أكثر نتيجة الخبرات المكتسبة من التعامل مع الفيروس، لافتاً إلى أن المملكة قادرة على عمل أكثر من 40 ألف فحص يومياً وهو منجز بمكافحة الوباء، وكلما تم اجراء عدد أكبر من الفحوصات زادت احتمالية تسجيل الحالات المصابة، مشيراً إلى أنه رغم اجراء عدد كبير من الفحوصات هناك نسبة ايجابية عالية نسبياً وهو دليل أننا نعيش بمنحنى وبائي دقيق.

ولفت إلى أن سبب الانتشار الواسع للوباء في المملكة السلالة الجديدة التي أصبحت سائدة في الأردن، وانتشارها الأكبر بكثير من السلالة التي كانت سائدة سابقاً.

وشدد على أن تركز الاصابات في عمان يعود لأن السلالة الجديدة بدأت وانتشرت في عمان، معربا عن أمله بأن يتحسن الوضع الوبائي وأن لا تنتقل السلالة الجديدة إلى المحافظات الأخرى.

وأكد عبيدات أن اجازة لقاح جونسون آند جونسون أمر مهم وأهميته منحه لمرة واحدة، وكان الأردن يعمل على الانفتاح والتنويع بكافة اللقاحات وأن لا تكون اللقاحات من شركة واحدة أو مصدر واحد وهو الواضح من خلال الاتفاقيات المبرمة مع الشركات المختلفة، متوقعاً أن يتم توفير المزيد من اللقاحات في الأردن.

وبين أن لقاح جونسون آند جونسون سيبدأ في النصف الثاني من العام الحالي، وهناك اتفاقية مع الشركة وسيتم الطلب لتسريع تزويد الأردن باللقاح.

عبيدات أوضح أن هناك ارتياح بنسب الاشغال في المستشفيات رغم الزيادة بنسب الاشغال خلال اليومين الماضيين وهو ما يعطينا فرصة للابتعاد عن المزيد من الاجراءات الثقيلة.

وأكد عبيدات أن عدد الاصابات قد يرتفع ولكنه لن يرتفع بشكل دراماتيكي، والأهم هو نسبة الادخال للمستشفيات.


 
تابعوا الوقائع على