زيادة رأس المال الصندوق السعودي الأردني للاستثمار

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :عقدت الهيئة العامة لشركة الصندوق السعودي الأردني للاستثمار، اجتماعها السنوي العادي الرابع، الخميس.

واستعرض رئيس مجلس إدارة شركة الصندوق السعودي الأردني للاستثمار، هشام عطار، التطور في أعمال الشركة والمشاريع الاستثمارية التي ستنفّذها في الأردن في المستقبل القريب.

وقال عطار في بيان، إن الشركة في المراحل النهائية لبلورة مشاريع استثمارية على أرض الواقع، خصوصاً في قطاعي الرعاية الصحية وتكنولوجيا المعلومات، مؤكداً زيادة رأس المال المصرح به إلى 100 مليون دينار أردني، استجابة للتقدم والتطور في أعمال الشركة، وعدد من المشاريع الاستثمارية.

وجدد عطار التأكيد على التزام الشركة بالاستثمار النوعي في الأردن والمساهمة في دفع عجلة النمو الاقتصادي، وبما يجسد رؤية وحرص قيادة البلدين الشقيقين الرامية لتعزيز التعاون الاقتصادي المشترك.

وناقش المجتمعون عبر تقنية الاتصال المرئي، تقرير مجلس الإدارة، وتقرير مدققي الحسابات والميزانية السنوية لعام 2020، ومصادقة الهيئة العامة على التقرير والبيانات المالية السنوية المدققة، وإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية في 31/12/2020 بحدود أحكام القانون، وانتخبت شركة (كيه بي إم جي) كمدقق حسابات خارجي للشركة للسنة المالية 2021.

وتركز استراتيجية الشركة الاستثمارية على ثلاثة محاور؛ هي مشاريع البنية التحتية على أساس الشراكة بين القطاعين العام والخاص في مختلف القطاعات، والمشاريع المتنوعة في قطاعات اقتصادية استراتيجية، خصوصاً الرعاية الصحية والتكنولوجيا والسياحة، بالإضافة إلى استثمارات رأس المال التوسعي في الشركات الأردنية الواعدة.

وتأسست شركة الصندوق السعودي الأردني للاستثمار، كإحدى ثمار التعاون بين المملكة العربية السعودية والأردن، وكإحدى مخرجات مجلس التنسيق السعودي الأردني الذي أُسس في 27 نيسان 2016، ولاحقاً لمذكرة التفاهم في مجال تشجيع الاستثمار بين صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية وصندوق الاستثمار الأردني في المملكة الأردنية الهاشمية الموقعة في 25 آب 2016.

وتم تسجيل الشركة في شهر آذار 2017 كشركة مساهمة عامة، بموجب قانون صندوق الاستثمار الأردني رقم (16) لسنة 2016.

ويساهم صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية بما نسبته 90 بالمئة من رأس مال شركة الصندوق السعودي الأردني للاستثمار بينما تساهم البنوك الأردنية كافة، بعشرة بالمئة من رأس مال الشركة.

وترأس الاجتماع رئيس مجلس إدارة شركة الصندوق السعودي الأردني للاستثمار، هشام عطار، وحضره جميع المساهمين، وأعضاء مجلس الإدارة، والإدارة التنفيذية، بالإضافة لحضور مندوب مراقب عام الشركات، ومدققي الحسابات الخارجيين إرنست ويونغ عبر تقنية الاتصال المرئي والإلكتروني، عملاً بأحكام قانون الدفاع رقم 13.
تابعوا الوقائع على