الخصاونة: نسأل الله أن يحفظ المسجد الأقصى

{clean_title}
الوقائع الاخبارية : قال مفتي المملكة سماحة الشيخ عبدالكريم الخصاونة إن يوم العيد يوم فرحة عظمى وكبرى، لأن المسلمين أدوا فيه ركن من أركان الاسلام العظيمة.

وأضاف في حديث العيد الخميس، أن شهر رمضان شهر المغفرة والرحمة والعتق من النار، وهو شهر مبارك قامه المسلمين بالصيام والقيام.

وبين أن شهر رمضان شهر القرآن الكريم وفيه ليلة خير من ألف شهر وهي ليلة القدر، ومن قام ليلة القدر غفر له ما تقدم من ذنبه.

ودعا الله أن يوفق جلالة الملك عبدالله الثاني وولي عهده الأمين الأمير الحسين بن عبدالله، وأن يحفظهما لما يحبه ويرضاه.

كما سأل الله بأن يحفظ الأردن وشعبه الكريم وأن يجعله بلداً آمنا مطمئناً رخاء سخاء وسائر بلاد المسلمين.

ودعا الله أن يحفظ المسجد الأقصى والقدس الشريف والشعب الفلسطيني من كيد الأعداء ومكر الماكرين، ومن كيد الصهاينة المعتدين، انه على ما يشاء قدير.


تابعوا الوقائع على