إعلامي عراقي: عبدالناصر اعتبر صدام بلطجيا وطائشا

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: كشف الإعلامي العراقي حميد عبدالله الأحد أن الرئيس المصري الراحل جمال عبدالناصر كان يصف الرئيس العراقي الراحل صدام حسين بـ"البلطجي، والطائش" على الرغم من تقارب الأفكار المنادية بالوحدة والحرية والاشتراكية والقومية العربية .

ووصف في برنامجه المذاع عبر حسابه في "فيس بوك" الذي يحمل اسم " تلك الأيام " العلاقة بين عبدالناصر وحزب البعث العائدة إلى العام 1963 أبان محاولات الوحدة بين سوريا والعراق ومصر بالملتبسة والمريرة والمتشعبة لتظل على هذا الحال لحين مجيء البعثيون للحكم في العراق مرة أخرى بعد العام 1968.

وتطرق عبدالله لمذكرات وزير التخطيط العراقي الأسبق جواد هاشم الذي كتبها في الفترة الممتدة بين 1967 إلى 2000 وتحدث فيها عن واقعة تجلى فيها عدم ارتياح عبدالناصر لقادة البعث في العراق وبالأخص صدام حسين.

ويقول هاشم في مذكراته إنه في تموز 1969 كان في اجتماع مع الرئيس العراقي وقتها أحمد حسن البكر الذي أبدى عدم ارتياحه لكل مناسبة يذكر بها اسم عبدالناصر قبل طلبه منه لاحقا الذهاب إلى مصر في زيارة مفتعلة للقائه.

وأثناء اللقاء الذي تم في محافظة الأسكندرية استغرب هاشم تحدث عبدالناصر بمعلومات كافية عن البعثيين العراقيين الذين تواجدوا بالقاهرة ومنهم صدام حسين الذي سأل عن كيفية وصوله لمنصب نائب رئيس مجلس قيادة الثورة علما أنه "بلطجي، وطائش".

وعلق عبدالله بالقول إن ما صدر عن عبدالناصر بحق صدام يترجم المنافسة المصحوبة بعدم الارتياح والود بين أصحاب الفكر الواحد.


تابعوا الوقائع على