منظمة الصحة العالمية تتلاعب وتخرق بروتوكولات مؤتمر التبغ الرئيسي

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :وقعت منظمة الصحة العالمية في مأزق لتكتمها على تغطية مناقشات منتجات الحد من أضرار التبغ (THR) في مؤتمر الأطراف التاسع (COP9) المزمع عقده خلال شهر تشرين الثاني 2021.

هذا الفعل المتناقض، وصفته المنسقة التنفيذية لائتلاف دعاة الحد من أضرار التبغ في آسيا والمحيط الهادئ CAPHRA، نانسي لوكاس، على أنه مناورة خادعة ومحسوبة من منظمة الصحة العالمية، كون ذلك يُشكِّل خرقاً لبروتوكولات اجتماعات مؤتمر الأطراف، مبينة أن المنظمة ادعت في وقت سابق بأن مسألة مناقشة المنتجات البديلة الخالية من الدخان ليست مطروحة على جدول الأعمال للدورة التاسعة والذي أعلن عنه في وقت سابق خلال تموز 2021، مقابل طرح القضايا التي تستجيب معها لوباء كوفيد-19.

وبحسب لوكاس، فإن هذه الخطوة جاءت لتقليل رد الفعل المتزايد ضد أجندة منظمة الصحة العالمية الخاصة بمكافحة التدخين الإلكتروني بكافة أشكاله، وضمان عدم التأثير على تقرير المؤتمر النهائي وعدم حصول الدول الأعضاء على المعلومات، كما أنه يدل على خوف المنظمة، علماً بأن العالم ومجتمع المعنيين بات أكثر وعياً حول حملة المنظمة غير المبررة ضد المنتجات البديلة الخالية من الدخان، والتي يقودها المال وليس العلم.

وقد شددت لوكاس على أن منظمة الصحة العالمية لا تزال تعيق تدفق المعلومات وتمنع عن المدخنين البالغين حق حصولهم على المعلومات المتعلقة بوجود بدائل أفضل، والتي قد تكون أقل ضرراً، والتي أيضاً يمكن لها أن تنقذ حياة الملايين برغم عدم خلوها تماماً من المخاطر، في الوقت الذي لا يزال فيه أكثر من مليار شخص يواصلون تدخين السجائر التقليدية القاتلة.
وأشارت لوكاس بأن هذا الفعل يأتي في أعقاب ما تم الكشف عنه مؤخراً من سلوكيات مريبة للجماعات المناهضة للتبغ، والممولة من قبل مؤسسات خيرية في ظاهرها ومملوكة من قبل شخصيات ثرية أميركية، تستهدف ليس فقط اختراق المنظمة والتأثير على قراراتها وسياساتها، بل والتأثير على توجهات الحكومات حول التدخين الإلكتروني والبدائل الخالية من الدخان.
وكانت مؤسسة بلومبيرغ الخيرية الممولة من عمدة نيويورك السابق، مايكل بلومبيرغ، وكذلك مؤسسة بيل جيتس، وهما المناهضان للتبغ، قد قامت بتحويل ملايين الدولارات إلى منظمات غير حكومية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ للضغط على حكوماتها لحظر التدخين الإلكتروني وتشويه سمعة جماعات الدفاع عن حقوق المستهلكين، إلا أنه تم الإبلاغ عن هذه السلوكيات التي تثبت التدخل غير المبرر، كما تظهر تحويلات الأموال، وهو ما يمكن الاطلاع عليه بشكل أكثر تفصيلاً عبر الرابط: https://www.24shareupdates.com/wp-content/uploads/2021/09/Clarisse-Virgino-Research-with-IRS-returns-98.pdf.
ويواصل الائتلاف دعوته للمدخنين البالغين الذين استطاعوا الإقلاع عن تدخين السجائر التقليدية عبر التحول للمنتجات البديلة الخالية من الدخان من مشاركة قصصهم عبر www.righttovape.org، كما تم إطلاق عريضة إلكترونية change.org/v4v-petition لحث منظمة الصحة العالمية لاحترام حقوق المستهلك والتوقف عن شيطنة خيارات الحد من أضرار التبغ قبل الاجتماع المزمع عقده خلال شهر تشرين الثاني لاتفاقية المنظمة الإطارية الخاصة بشأن مكافحة التبغ.

ولمزيد من المعلومات حول استراتيجية الحد من أضرار التبغ في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، يمكن زيارة الموقع الإلكتروني: https://apthrmedia.org.

تابعوا الوقائع على