حوادث الأسبوع: وفاة وإصابة آخر في البحث عن الدفائن

{clean_title}
الوقائع الاخبارية: شهدت المملكة الاسبوع الحالي احداثا امنية، ابرزها وفاة شخص وإصابة آخر إثر انهيار اتربه وحجارة داخل مغارة على شخصين في العاصمة، خلال البحث عن دفائن.

وحول الحادثة، قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام العقيد عامر السرطاوي، ان فرق الإنقاذ المتخصصة في مديرية دفاع مدني شرق عمان وفريق البحث والإنقاذ الدولي في الدفاع المدني، تعاملت مع بلاغ يفيد بوجود شخصين تعرضا لحادث انهيار أتربة وحجارة في مغارة بمنطقة أبو علندا، وعملت الفرق على تحريرهما من تحت الردم، باستخدام معدات متخصصة لمثل هذا النوع من الحوادث، وكان لها أثر كبير بإنقاذ أحدهما، كان قد أصيب بكسور وجروح ورضوض في الجسم، كما توفي الآخر، لتعرضه لإصابات بالغة.

بدورها، عملت فرق الإسعاف على تقديم الإسعافات الأولية، للمصاب ونقله وإخلاء الوفاة إلى مستشفى البشير الحكومي، وفتح تحقيق بالحادثة.

وفي قضايا المخدرات، قال السرطاوي إن معلومات وردت لعاملين بإدارة مكافحة المخدرات حول محاولة اشخاص تهريب كميات كبيرة من الحبوب المخدرة، بواسطة مركبة شحن لدولة مجاورة.

واضاف الناطق الاعلامي انه بجمع المعلومات، حُددت مركبة الشحن المشتبه بها، وتوبعت وحدد موعد تحركها باتجاه معبر حدودي، لحين ضبطها وسائقها، وبتفتيشها عُثر بداخلها على أنابيب بلاستيكية اخفيت في مخابئ سرية بجسم المركبة، وضبطت فيها كمية كبيرة من حبوب "الكبتاجون” المخدرة، قُدرت بنصف مليون حبة، وبمتابعة التحقيق في القضية، ضبط شخصان آخران تورطا في القضية، وما يزال التحقيق جارياً.

كما أحبطت المنطقة العسكرية الشرقية على إحدى واجهاتها، محاولة تهريب كميات من المواد المخدرة، محملة بواسطة طائرة مسيرة بدون طيار، قادمة من الأراضي السورية إلى الأراضي الأردنية، وفق مصدر عسكري.

وقال مصدر عسكري، أنه وعبر الرصد والمتابعة، جرت السيطرة على الطائرة وإسقطت، وبعد تفتيش المنطقة، عثر على كميات من المواد المخدرة.

وأكد أن القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، ستضرب بيد من حديد وستتعامل بكل قوة وحزم مع أي عملية تسلل أو محاولة تهريب لحماية الحدود، ومنع من تسول له نفسه العبث بالأمن الوطني الأردني.

على صعيد الجرائم الالكترونية، حذرت وحدة الجرائم الالكترونية التابعة لمديرية الأمن العام، من رسائل تحتوي على صرف مبالغ مالية من دائرة خدمة الجمهور في الديوان الملكي الهاشمي، بين العاشر والثالث عشر من الشهر الحالي.

ونبهت "الجرائم الإلكترونية”، المواطنين الى ضرورة عدم الالتفات لرسائل إلكترونية تصل عبر تطبيق "واتساب”، تتضمن إرفاق هوية الأحوال المدنية، ومعلومات شخصية اخرى.

وأضافت الوحدة، أن هذا النوع من الرسائل، يهدف إلى خرق البيانات الشخصية للمواطنين، محذرة من الدخول إلى أي رسائل غريبة أو روابط وهمية، داعية إلى تجاهلها وحذفها فورا.

يذكر أن دائرة خدمة الجمهور، تعنى بمنح الإعفاءات الطبية للمواطنين الأردنيين غير المؤمنين صحيا، وتقديم المساعدات المالية للمحتاجين، وخدمات أخرى تمس احتياجات المواطنين، وفق أسس تحقق معايير الشفافية والعدالة.

وضمن الاحداث، اعلن السرطاوي تفاصيل حادثة لشخص نشر صوراً له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تفيد بتعرضه لاعتداء بواسطة أدوات حادة على يد عدة اشخاص، مؤكدا انه وعبر التحقيقات وجمع المعلومات، تبين اختلاقه للقضية.

وأكد الناطق الاعلامي، انه بالتحقيق معه اعترف بأنه على خلاف مع شخص آخر، وأنه تسبب بالأذى لنفسه، بمساعدة صديق له للافتراء على الشخص الآخر، وتقديم شكوى كيدية بحقه، وسيحال وصديقه الى القضاء، بجرم اختلاق الجرائم.

تابعوا الوقائع على