خيارات الرمثا والوحدات للظفر بالدوري

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: - أصبح الرمثا، المرشح الأبرز للظفر بلقب دوري المحترفين الأردني، بعد أن غاب عنه لنحو 40 عامًا.

وتوج الرمثا بلقب الدوري على امتداد مسيرته الكروية مرتين، عامي 1981 و1982.

وعزز الرمثا، من فرص استعادة اللقب، بعد فوزه 4-2 على شباب الأردن، ليرفع رصيده إلى 46 نقطة متقدمًا بفارق نقطتين عن الوحدات الوصيف، الذي تغلب هو الآخر على سحاب بهدفين دون رد في الجولة قبل الأخيرة.

ويتمتع الرمثا بخيارات وفيرة لحسم اللقب، حيث أن فوزه او تعادله في المواجهة الأخيرة أمام الجزيرة سيتوجه بطلًا دون النظر لنتيجة مطارده الوحدات الذي سيلتقي شباب العقبة.

وفي حال تساوى الفريقان في الرصيد (بتعادل الرمثا وفوز الوحدات) فإن الرمثا سيتوج باللقب بفارق المواجهات المباشرة مع الوحدات، حيث فاز عليه ذهابًا وإيابًا، بحسب تعليمات الاتحاد الأردني لهذا الموسم.

كذلك فإن الرمثا يمتلك حظوظ الظفر باللقب، حتى لو تلقى الخسارة أمام الجزيرة، شريطة أن يتعادل الوحدات أو يخسر أمام شباب العقبة.

في المقابل، فإن حظوظ الوحدات تتمثل في خيار وحيد هو الفوز على شباب العقبة مقابل هزيمة الرمثا أمام الجزيرة، وهنا سيحسم اللقب متقدمًا بفارق نقطة واحدة عن منافسه.

وكان الوحدات المرشح الأقوى منذ بداية الموسم للمحافظة على لقبه، بيد أنه تعرض لتراجع غريب على مستوى الأداء والنتائج.

وستقام الجولة الأخيرة من دوري المحترفين، خلال الفترة من 2 إلى 4 تشرين ثان المقبل، وينتظر أن يقوم الاتحاد المحلي بإصدار الجدول الزمني في الأيام المقبلة، وتوحيد مواعيد مباراتي الرمثا والوحدات المقبلتين في وقت متزامن تجنبًا لحدوث أي تلاعب.


تابعوا الوقائع على