متعاطي مخدرات يغادر السجن ليومين ثم يعود له بعد قتل زوجته

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: قرر مدعي عام الجنايات الكبرى القاضي صلاح الطالب أمس الأحد توقيف متعاطي مخدرات قتل زوجته الأربعينية بالرصيفه طعنا بأداة حادة لمدة 15 يوما على ذمة القضية حيث وجه له تهمة القتل العمد بعد مدة توقيف انتهى منها الخميس.

وقال مصدر مقرب من التحقيق إن خلافات على قضايا شرعية أقامتها الزوجة المغدورة ضد زوجها القاتل الذي كان يمضي مدة توقيف نحو 4 أشهر على ذمة قضية تعاطي مواد مخدرة.

وأشار المصدر إلى أن القاتل أُفرج عنه الخميس الماضي ليتواصل مع زوجته المغدورة بسبب قضية النفقة المنظورة أمام المحكمة الشرعية التي قامت بإسقاط حقها عن زوجها بعد الوصول إلى تفاهم.

وبين أن القاتل طلب من زوجته المغدورة أن يلتقي بها بالقرب من أحد الجمعيات في محافظة الزرقاء، فاستجابت الزوجة لطلبه، وأثناء الحديث معها قام بطعنها طعنة في الظهر ونقلها بعدها لمنزل شقيقته التي كانت حينها خارج المنزل ، ولاذ بالفرار.

وتابع المصدر أن شقيقة القاتل عادت إلى المنزل وشاهدت المغدورة جثة هامدة، وتواصلت مع الدفاع المدني.

وتواصل القاتل من جهته مع الأجهزة الأمنية لتسليم نفسه، وأرشدهم إلى مكان تواجده، حيث أنه كان في منطقة في شرق عمان، ليُلقى القبض عليه، وبوشر التحقيق في القضية.

وأمر المدعي العام بنقل الجثة إلى قسم الطب الشرعي في مستشفى الزرقاء الحكومي، لتشريحها من قبل لجنة طبية شرعية، للكشف عن أسباب الوفاة.

تابعوا الوقائع على