ما السر وراء ظهور الملك تشارلز بالتنورة؟

{clean_title}
الوقائع الاخبارية: ارتدى ملك بريطانيا تشارلز الثالث تنورة قصيرة وجوارب حمراء خلال زيارته كاتدرائية "سانت غايلز" في العاصمة الاسكتلندية إدنبرة، لإلقاء نظرة على نعش الملكة الراحلة إليزابيث الثانية.

وأثار ظهور الملك تشارلز بالتنورة جدلا كبيرا وتساؤلات كثيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة وأنها ليست المرة الأولى التي يرتدي فيها لباسا من هذا النوع.

وقالت صحيفة "إندبندنت" البريطانية إن الأمر يتعلق بالزي الاسكتلندي التقليدي، المكون من تنورة من قماش "الطرطان"، إلى جانب جوارب حمراء تصل حد الركبة وأحذية سوداء.

وعلى عكس المتعارف عليه، تعتبر التنورة، ذات المربعات الملونة، زيا ذكوريا بامتياز في اسكتلندا.

ونقلت "إندبندنت" عن أحد الخبراء قولهم إن ارتداء ملك بريطانيا هذا الزي في إدنبرة يعتبر "علامة على احترام وحب وتقدير اسكتلندا".

وأضاف أن هذا النوع من اللباس زادت شعبيته في أنحاء البلاد بعد ارتدائه المتكرر من قبل الملك.

وكشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن التنورة الاسكتلندية تعد "من الأزياء المفضلة لدى الملك"، مشيرة إلى أنه حرص على ارتدائها في عدد من المناسبات الرسمية.

كما يعتبر بعض المحللين أن الملك الجديد يقيم علاقة خاصة مع اسكتلندا، مبرزين أنه "إلى جانب ميله لارتداء التنورة الاسكتلندية، أمضى تشارلز الثالث جزءا من مراهقته في مدرسة داخلية شديدة الصرامة في هذه الدولة".



تابعوا الوقائع على