للعام السابع على التوالي.. "فيليب موريس" تحصد جائزة "أفضل صاحب عمل" في مصر والأردن ولبنان

{clean_title}
الوقائع الإخبارية:توّجت شركة فيليب موريس إنترناشيونال بجائزة "أفضل صاحب عمل" على مستوى مصر والأردن ولبنان، من بين عدد من المؤسسات المرموقة في إقليم مصر والمشرق العربي، وذلك للعام السابع على التوالي، بعد حصولها على الشهادة الدولية الأولى على مستوى العالم والتي تكرّم الجودة في إدارة الموارد البشرية، وتمنحها مؤسسة Top Employer للمنظمات والمؤسسات التي تنجح في توفير أعلى معايير التميز في إدارة الموارد البشرية، وأفضل بيئة عمل لجميع موظفيها.

وبهذا التصنيف تحتفظ "فيليب موريس" بمكانتها الرائدة كواحدة من أكثر الشركات توفيراً لبيئة عمل داعمة للابتكار والتميز على مستوى العالم، والتقدم الذي تحرزه كجزء من التحول الخاص بالشركة، حيث كان من بين إجراءات التقييم، أن تٌثبت الشركات التابعة لشركة فيليب موريس للجان التقييم المستقلة، تفوقها في 6 مجالات رئيسية للموارد البشرية والتي تشمل 20 محوراً فرعياً، منها استراتيجية الأفراد وبيئة العمل واكتساب المواهب والتعلم والتنوع والشمولية والرفاهية والمزيد من المجالات الأخرى.

وتعد هذه هي المرة السابعة على التوالي التي تفوز فيها شركة فيليب موريس بتلك الجائزة الدولية الهامة، حيث حصلت عليها لأول مرة في عام 2016، ثم استمرت في الحفاظ عليها بشكل سنوي توالياً حتى عام 2023. كما تم الاعتراف بالشركات التابعة لفيليب موريس إنترناشيونال كأصحاب عمل رائدين في 33 دولة أخرى عبر أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا.

وتأتي شركة فيليب موريس، التي لديها أكثر من 69,600 موظف حول العالم، بين 15 منظمة دولية كبرى حصلت على شهادة أفضل صاحب عمل Top Employer العالمية لهذا العام.

ومن جانبه وصف علي كرمان، المدير العام لشركة فيليب موريس مصر والمشرق العربي، الفوز بالجائزة للعام السابع على التوالي: بأنه إنجاز كبير، واعتراف عالمي بنجاح الشركة في توفير بيئة عمل ثرية تدعم الابتكار والتطوير، بما ينعكس إيجابياً على قدرتنا على النمو والتغيير وتمكين موظفونا من قيادة تحول الشركة لتحقيق استراتيجيتها ورؤيتها "نحو مستقبل خالٍ من الدخان".

وأضاف كرمان: "نسعى دائما إلى خلق بيئة عمل مفتوحة تعزز الشمول وتساعد موظفينا على اكتشاف وتطوير مهاراتهم واهتماماتهم، لاسيما وأننا نؤمن بأهمية تنمية الكوادر البشرية والاستثمار فيها، كما نهتم بتقديم كافة سبل الدعم اللازمة لتعزيز الجوانب الإدارية والوظيفية من خلال برامج تدريب قوية ومتطورة لصقل قدرات العمال والموظفين بالشركة والذين نعتبرهم رأسمال الشركة الحقيقي والعنصر الرئيسي لكل نجاح نحققه في كافة المجالات."

وتؤكد فيليب موريس إنترناشيونال أن من أهم أولوياتها هو تحقيق التوازن بين الجنسين على جميع المستويات. حيث تركز فيليب موريس على الاستفادة من كافة المواهب لكل من النساء والرجال. وفي الوقت الحالي، تمثل السيدات نحو 42% من القوى العاملة للشركة، ويشغلن أكثر من 40% من المناصب الإدارية. كما تهدف شركة فيليب موريس إنترناشيونال إلى أن تشغل السيدات 35% على الأقل من المناصب العليا في الشركة بحلول عام 2025.

ومن الجدير بالذكر، أن مؤسسة Top Employer هي مؤسسة عالمية لقياس بيئة العمل لدى الشركات والمؤسسات، وقد تأسست منذ أكثر من 30 عامًا، ونجحت في اعتماد 2053 مؤسسة أعمال، في 121 دولة حول العالم.


تابعوا الوقائع على