اتحاد الجمعيات الخيرية يحتفل بميلاد القائد واليوبيل الذهبي لليانصيب الخيري

{clean_title}
اتحاد الجمعيات الخيرية يحتفل بميلاد القائد واليوبيل الذهبي لليانصيب الخيري.

بني مصطفى :مرور خمسون عاما على تأسيس اليانصيب الخيري يؤكد دوره في دعم مسيرة القطاع الخيري والإنساني.

عضيبات : إطلاق مشروع وطني جديد سيكون له اثار ملموسة للتخفيف من حدة الفقر في مجتمعنا الأردني.

الوقائع الإخبارية: احتفل الاتحاد العام للجمعيات الخيرية اليوم الثلاثاء في قاعته الرئيسية بعيد ميلاد القائد الملك عبد الله الثاني بن الحسين واليوبيل الذهبي لليانصيب الخيري الأردني ومرور خمسون عاما على إصداره.

وأكدت وزيرة التنمية الاجتماعية وفاء بني مصطفى التي رعت فعاليات الاحتفال على أهمية الإنجازات التي تحققت في عهد جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين بمختلف المجالات التنموية الشاملة والسياسية والاجتماعية وان الاحتفال بعيد جلالة الملك والمناسبات الوطنية تعزز قيم الولاء والانتماء للوطن والمواطن والقيادة الهاشمية المظفرة التي تسعى دائما للحفاظ على المكتسبات الوطنية وصون حقوق المواطنين وحرياتهم.

وبينت الوزيرة ان مرور خمسون عاما على تأسيس اليانصيب الخيري يؤكد دوره في دعم مسيرة القطاع الخيري والإنساني ومساهمته في إنجاح الإنجازات والتميز والعطاء وتعزيز التشاركية ودعم الاتحاد لإقامة البرامج التنموية والخدمية مشيرة الى أهمية اليانصيب الخيري الأردني بشقيه الإلكتروني والقشط في تعزيز موارد الاتحاد العام للجمعيات الخيرية وتنفيذ الاتحاد العام والجمعيات مشاريع وبرامج تتعلق بالحماية الاجتماعية.

وقالت أن اليانصيب ساهم بإقامة مشاريع استثمارية لاتحاد العام للجمعيات الخيرية في المحافظات، وساهم بإنشاء مركز الحسين للسرطان ومراكز الأمل للتربية الخاصة للإعاقة العقلية البسيطة والمتوسطة، وغيرها من المشاريع.

وأضافت أن مشروع الصندوق الأردني للعمل الخيري والذي سيطلقه اتحاد الجمعيات الخيرية خلال الفترة المقبلة، سيسهم في توزيع الدعم وتنفيذ مشاريع للأسر الفقيرة والمحتاجة، في مختلف مناطق المملكة.

وأكدت بني مصطفى، أهمية دور الاتحاد العام والجمعيات الخيرية في محافظات المملكة كافة، في دعم الأسر الفقيرة والمحتاج وإنشاء مشاريع إنتاجية، وإيجاد فرص عمل للشباب، وتمكين المرأة اقتصادياً، مشيرة إلى أن الجمعيات شريك للوزارة في منظومة الحماية الاجتماعية مشيدة بجهود الاتحاد العام للجمعيات الخيرية الذي يعتبر رافدا وداعما حقيقيا للجمعيات الخيرية كافة والاسر والافراد الأقل حظا بكافة الإمكانات المتاحة ومساهمته أيضا في خدمة العمل التعاوني والإنساني والتنموي من خلال مؤسساته التابعة له والمنتشرة على مستوى المملكة.

وقال رئيس الاتحاد العام للجمعيات الخيرية الدكتور عاطف عضيبات انه لمن حسن الطالع ان تتزامن احتفالات الاتحاد باليوبيل الذهبي لليانصيب الخيري مع احتفالات المملكة بعيد ميلاد مولاي صاحب الجلالة الذي نذر نفسه لخدمة هذا الوطن بعزيمة لا تلين وإصرار منقطع النظير لتمكين الأردن من ولوج المئوية الثانية من عمر الدولة الأردنية.

وأشار الدكتور عضيبات الى ان الاتحاد يتمتع بالاستقلال المالي والإداري دون ان يرصد له في موازنة الدولة الأردنية ايه مخصصات مهما كان نوعها حيث ساهم اليانصيب بتمكين الاتحاد من تنفيذ العديد من المشاريع الوطنية الرائدة منها مركز الحسين للسرطان وبيت الدفن الإسلامي ومراكز الامل للتربية الخاصة المنتشرة في كافة محافظات المملكة والمشاريع الاستثمارية للاتحاد واتحادات المحافظات بالإضافة الى المشاريع التي قدمها الاتحاد من خلال إيرادات اليانصيب الخيري ودعمه بمبالغ كبيرة تقدر بالملايين لاتحادات وجمعيات المحافظات لتمكينها من إدارة رسالتها النبيلة في العمل الخيري

وأضاف الدكتور عضيبات انه تم إطلاق مشروع وطني جديد يكون له اثار ملموسة للتخفيف من حدة الفقر في مجتمعنا الأردني وهو الصندوق الوطني للعمل الخيري بحيث يرد لهذا الصندوق مبلغ مليون دينار سنوي كحد أدنى قابل للزيادة توزع على الاسر الأقل حظا والأكثر احتياجا وسيتم تطوير فكرته بالتعاون مع صندوق المعونة الوطنية حتى تكون الأمور بأعلى درجة من الشفافية والنزاهة ونضمن ان أموال هذا الصندوق تذهب بصورة مباشرة الى الفئات المحتاجة.

واشار عضيبات الى ان الهيئة الإدارية في الاتحاد خصصت مبلغ 150 الف دينار بواقع 12 الف و500 دينار لكل اتحاد من اتحادات المحافظات لمساعدتهم في تحمل جزء من التزاماتهم المترتبة عليهم وصرف مكافأة مالية مقطوعة لجميع موظفي الاتحاد بما فيهم العاملين في اليانصيب الخيري تشجيعا لهم لبذل اقصى جهد ممكن لتمكين الاتحاد من احداث النقلة النوعية المتوقعة.

وبين الدكتور عضيبات انه تم خلال الحفل إطلاق الموقع الالكتروني للاتحاد الذي تم تصميمة وفق المعايير التكنولوجية الحديثة لمتابعه اخبار الاتحاد العام واليانصيب الخيري بكل شفافية ووضوح بالإضافة إلى إبراز الإنجازات التي تحققها العديد من المؤسسات حيث سيكون الموقع الإلكتروني مساندا لهذه المؤسسات بشكل عام وللاتحاد العام بشكل خاص.

وبين ان الموقع الالكتروني يضع كافة المعلومات والخدمات بكل يسر وسهولة بين يدي متصفحيه بما فيها متابعة أخبار الاتحاد واليانصيب الخيري والاطلاع على أحدث الأنشطة والمستجدات بالإضافة الى اهداف ورسالة الاتحاد والشركاء و الداعمين والمشاريع التي نفذت وستنفذ فيما بعد.

وثمن عضيبات جهود الشركاء والمتعاونين والمساندين والداعمين ووسائل الاعلام الذين يبذلون جهد كبير لإبراز أنشطة وبرامج الاتحاد والفئات التي عملت في ميادين شرف العمل التطوعي والخيري والإنساني مبينا انه سيتم على هامش الاحتفال تكريمهم تقديرا لجهودهم.

وأشاد رؤساء اتحاد الجمعيات الخيرية في المحافظات بالجهود التي بذلها الاتحاد العام في تقديم الدعم والمساندة للاتحادات .

كما ثمن المكرمون خطوة الاتحاد العام للجمعيات الخيرية هذه المبادرة التي تعتبر حافزا للعمل والانجاز .

وعلى هامش الاحتفال اطلقت الوزيرة بني مصطفى حفل اشهار الموقع الالكتروني الرسمي الجديد للاتحاد والذي يأتي ايمانا بأهمية الاعلام وتوفير المعلومة الصحيحة بكل شفافية ووضوح وابراز الانجازات التي حققها الاتحاد والتعريف بأهدافه ودوره في تعزيز العمل الانساني والخيري والتنموي من خلال انفتاحه على جميع وسائل الاعلام .

وفي نهاية الاحتفال الذي ادارته هلا المهدي و حضره مدير عام صندوق المعونة الوطنية ختام شنيكات وأعضاء الهيئة الإدارية للاتحاد العام مهدي القواسمة ورؤساء الاتحادات في المحافظات وكبار موظفي وزارة التنمية وممثلي وسائل الاعلام وشبكات التلفزة والاذاعات الأردنية كرمت الوزيرة بني مصطفى الرؤساء السابقين لاتحاد العام للجمعيات الخيرية ورؤساء الاتحاد في المحافظات واصحاب المشاريع الرائدة ومدراء اليانصيب الخيري السابقين والوكلاء والباعة كما قدم الدكتور عضيبات درع تقديري للوزيرة بني مصطفى تقديرا لجهودها التي اكسبت الاحتفال أهمية وقيمة مضافة والتعاون الذي يقدم من الوزارة لدعم الاتحاد.

ويشاران اليانصيب الخيري الأردني صدر في عام 1972 بإرادة ملكية سامية من جلالة الملك حسين بن طلال طيب الله ثراه، ويصدره الاتحاد العام للجمعيات الخيرية بشكلٍ حصري في الأردن بموجب نظام رقم 161 لسنة 2019، ويخصص ريعه للإنفاق على الوجوه الخيرية.
 
تابعوا الوقائع على