الأمن يحذر من الانشغال عن الطريق

الأمن يحذر من الانشغال عن الطريق
الوقائع الاخبارية:نشرت مديرية الأمن العام عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، الأربعاء، رسالة توعوية للسائقين تكشف خطورة الانشغال بمشتتات الانتباه في أثناء القيادة.

وتهدد هذه المخالفة الخطيرة حياة السائقين والركاب والمشاة، عندما يصرف السائقون ولو جزءا صغيرا من انتباههم وتركيزهم عن الطريق.

وقالت المديرية إن الانشغال عن الطريق لمدة ثانيتين على سرعة 100 كيلو متر في الساعة، يعادل قيادة عمياء لمسافة 55 مترا.

ودوما ما تحذر إدارة السير في مديرية الأمن العام وتدعو السائقين إلى الالتزام بقواعد وأولويات المرور، والابتعاد عن مشتتات الانتباه كاستخدام الهاتف النقال وتجاوز الإشارة الضوئية حمراء وتغيير المسرب بشكل مفاجئ والابتعاد عن الوقوف العشوائي والمزدوج للمحافظة على سلامتهم وسلامة مستخدمي الطريق وانسيابية حركة السير.

وعند القيادة بسرعة 100 كيلو متر في الساعة، فإن المسافة المقطوعة تبلغ نحو 27.78 متر في الثانية، وتكمن خطورة الأمر في عدم رؤية السائق أي عوائق مفاجئة مثل سيارة تتوقف فجأة، أو حيوان يقطع الطريق، أو تغيرات في حركة المرور.

ويعتبر رد الفعل المتأخر بسبب الانشغال يمكن أن يؤدي إلى حوادث خطيرة أو حتى مميتة.

دراسات عديدة أظهرت أن الانشغال أثناء القيادة هو سبب رئيسي للحوادث. في الولايات المتحدة، تشير الإحصاءات إلى أن حوالي 9 في المئة من حوادث الطرق الفتاكة في عام 2019 كانت مرتبطة بالانشغال.

وقالت الدراسات إن استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة، حتى لو كان فقط لإلقاء نظرة سريعة، يزيد من خطر الحوادث بشكل كبير.


تابعوا الوقائع على