"في عالمين مختلفين للغاية"... زواج جورج كلوني وأمل علم الدين على وشك الإنهيار!

في عالمين مختلفين للغاية... زواج جورج كلوني وأمل علم الدين على وشك الإنهيار!
الوقائع الإخبارية : - كشفت تقارير إعلامية أن جورج كلوني وأمل علم الدين يعيشان حياة منفصلة كزوجين بعد ما يقرب عقد على دخولهما القفص الذهبي.

وقال مصدر لموقع In Touch، إن جورج وأمل، اللذين سيحتفلان بمرور 10 سنوات على زواجهما في أيلول: "بدأ في الانهيار تحت الضغط".

وأضاف: "كلاهما مدمني العمل بشدة، لذا يبدو الأمر كما لو أنهما في فقاعتهما الصغيرة الخاصة، إنهما في عالمين مختلفين للغاية بنسبة 90 بالمائة من اليوم. إنهما يعيشان حياة منفصلة".

وأوضح المصدر أن جورج انتقل إلى مدينة نيويورك لمدة عام تقريبًا ليمثل في برودواي، بينما بقيت أمل في فيلا بحيرة كومو، والتي تبعد 4000 ميل عن مكان زوجها.

وأردف بقوله: "لقد أصبح الأمر أكثر تطرفًا منذ أن قام هو وصديقاه راندي جربر ومايكل ميلدمان ببيع شركة التكيلا الخاصة بهم، Casamigos، في عام 2017 مقابل بليون دولار. لذا من الواضح أنه لا يفعل ذلك (التمثيل في برودواي) من أجل المال. إنه يستمتع به حقًا ويمارسه بشكل عملي للغاية".

وتابع: "غالباً ما تسافر أمل ذهاباً وإياباً للعمل، الأمر الذي قد يصبح فوضوياً، لا أحد منهما يفكر مرتين في تخصيص 18 ساعة يوميًا للمشاريع التي يهتم بها. المرة الوحيدة التي يتعين عليهما فيها "التداخل" حقًا هي عندما يكونان في إجازة. ولكن عندما وجودهما معاً في بحيرة كومو، يكون لدى كل منهما موظفين وأصدقاء خاصين به، ولا يوجد الكثير من عمليات التقاطع بينهما".

وختم المصدر: "سعادة التوأم هي أهم أولوياتهما والطلاق في هذا الوقت سيكون كابوساً".


تابعوا الوقائع على