قطاع التدريب المهني يناشد الحكومة

{clean_title}
الوقائع الاخبارية : توجه قطاع التدريب المهني والتقني بطلب إلى الحكومة باللتفات لهم باعتبارهم أحد أكثر القطاعات تضررا جراء جائحة كورونا.

وقالوا إن عدد الأكاديميات المرخصة يبلغ 250 أكاديمية تعيل الآف العائلات من الموظفين العاملين لديها وقد شملها الحظر من تاريخ 17/ 3 /2020 ولغاية 11/7 /2020.

وأضافوا أنهم لم يلمسوا امتثالا من هيئة تنمية وتطوير المهارات المهنية والتقنية لتنفيذ أوامر الدولة بدعم وتنشيط القطاعات المتضررة.

وطالب القطاع الهيئة باستبدال الكفالة البنكية بكفالة عدلية او تأجيل لمدة ترخيص واحده ( سنتان ) لحين تعافي اقتصادنا الوطني والخروج من أزمة جائحة كورونا وقف العمل بالبند الموجود المتعلق بالمساحة 150 م للأكاديميات المهنية مسبقا لكنهم لم يتلقوا الرد من قرابة الشهرين.

وأكد صدور التعليمات من وزير العمل رئيس مجلس إدارة الهيئة وأن الكفالة البنكية لا تؤثر على خزينة الدولة بأي أثر اقتصادي ونقل الأكاديميات التي تجاوز عمرها الزمني(ترخيصها ) عشرة سنوات يعني عبئ مالي جديد على صاحب الأكاديمية حيث سيكون مضطرا الى الانتقال الى موقع جديد لتحقيق المساحة المطلوبة.

وأبدى القطاع أسفه لما اعتبره مزاجية في التعامل والزيارات التفقدية ومتابعة المعاملات لقطاع التدريب.