بدء الترشح للانتخابات النيابية الثلاثاء

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: أعلنت الهيئة المستقلة للانتخاب عن بدء استقبال طلبات الترشح للانتخابات النيابية العامة للمجلس التاسع عشر والمقرر اجراؤها في العاشر من تشرين ثان المقبل، وكانت الهيئة قد نشرت على موقعها الالكتروني عناوين واماكن استقبال طلبات الترشح للانتخابات النيابية العامة للمجلس التاسع عشر.

وبين الناطق الاعلامي للهيئة المستقلة للانتخاب جهاد المومني أنه على الراغبين بالترشح تقديم طلب الترشح شخصيا في مقار لجان الانتخاب المنتشرة في الدوائر الانتخابية خلال ساعات الدوام الرسمي، وكذلك الحصول على طلب الترشح من خلال الموقع الالكتروني للهيئة، اما راغبي الترشح من المحجورين او المعزولين بسبب جائحة كورونا، فقد اتاحت الهيئة لهم فرصة الترشح وممارسة حقهم في الاستحقاق الدستوري من خلال تعبئة وكالة خاصة تخول الموكل بتقديم طلب الترشح أو الانسحاب، حيث تم تحديد ايام الثلاثاء والاربعاء والخميس الموافق ( 6 _ 7 _ 8 / 10/2020) موعدا لتقديم طلبات الترشح.

وبحسب المومني فإنه يتوجب على من يرغب بالترشح لعضوية مجلس النواب أن يكون أردنيا منذ عشر سنوات على الأقل، وأن يكون قد أتم ثلاثين سنة شمسية من عمره في يوم الاقتراع، وأن لا يكون محكوما عليه بالافلاس ولم يستعد اعتباره قانونيا، وأن لا يكون محجورا عليه ولم يرفع الحجر عنه، وأن لا يكون محكوما عليه بالسجن مدة تزيد على سنة واحدة بجريمة غير سياسية ولم يعف عنه، وأن لا يكون مجنونا أو معتوها، وأن لا يكون من أقارب الملك في الدرجة التي تعين بقانون خاص، وأن لا يكون متعاقدا مع الحكومة أو المؤسسات الرسمية العامة أو الشركات التي تملكها أو تسيطر عليها الحكومة أو أي مؤسسة رسمية عامة سواء كان هذا التعاقد بطريقة مباشرة أو غير مباشرة باستثناء ما كان من عقود استئجار الاراضي والاملاك ومن كان مساهما في شركة اعضاؤها اكثر من عشرة أشخاص، وان يكون مسجلا في أحد الجداول النهائية للناخبين، واذا كان مرشحا لإحدى دوائر البدو( الشمال، الوسط، الجنوب) فيجب ان يكون مسجلا في جداول الناخبين لتلك الدائرة.

وكانت الهيئة قد أوضحت أن سقف الانفاق على حملات الدعاية للدوائر الانتخابية في العاصمة والزرقاء واربد قد حدد بمبلغ (5) دنانير لكل ناخب، بينما في باقي الدوائر الانتخابية فقد حدد بمبلغ (3) دنانير لكل ناخب، بحيث تودع المبالغ التي ستنفق على القائمة في الحساب البنكي الخاص بالقائمة ويتم ايداعها بالطريقة التي تراها القائمة مناسبة، على أن تلتزم كل قائمة مترشحة بفتح حساب بنكي مشترك فيما بين أعضاء القائمة الانتخابية وباسم القائمة وتكون حصص الأعضاء فيه متساوية، لغايات موارد واوجه الصرف على الحملة الانتخابية، ترصد فيه المبالغ المخصصة للحملة، ويتم الانفاق منه على الاوجه المحددة في نموذج الافصاح المعد لهذه الغاية، وان يعين مدقق حسابات قانوني يتولى تدقيق حسابات القائمة، وتزويد الهيئة بتقرير تفصيلي حول موارد القائمة المالية واوجه الانفاق متى طلبت ذلك، ويتم تسديد النفقات الانتخابية بواسطة شيكات أو تحويلات بنكية إذا تجاوزت قيمتها مبلغ خمسمائة دينار للنفقة الواحدة، ولا يمكن تجزئة هذه المصاريف لكي لا تتجاوز القيمة المذكورة، علما بأن الهيئة قد نشرت على موقعها الالكتروني اسماء وارقام هواتف المحاسبين القانونيين لتدقيق حسابات القوائم المالية الانتخابية المترشحة للانتخابات النيابية العامة كما وردت من جمعية المحاسبين القانونيين الاردنيين.

وانسجاما مع سياسة الهيئة وحرصها على مراعاة متطلبات الصحة والسلامة العامة والتباعد الاجتماعي في الحفاظ على سلامة المواطنين في الانتخابات المقبلة في ظل جائحة كورونا فقد تم اعداد تعليمات تنفيذية معدلة بما يتواءم ومتطلبات المرحلة منها ما يتعلق بتنظيم وإدارة مرحلة الترشح وبما يمنع التزاحم الذي كان يحدث بين المرشحين ومفوضي القوائم للحصول على رقم تسلسلي في ورقة الاقتراع.

 
تابعوا الوقائع على