كيو أس عرب: الأردنية في الطليعة محلياً

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: تربّعت الجامعة الأردنية على صدارة الجامعات محلياً، ورسّخت مكانتها ضمن الجامعات العشر الأوائل في المنطقة العربية وفق تصنيف كيو أس عرب QS Arab للجامعات العربية للعام 2021، وبهذا تبوأت "الأردنية" مكانةً ريادية في مسيرتها المتميزة الممتدة على مر العقود.

ويعد تصنيف كيو أس عرب، المخصص للجامعات في المنطقة العربية، من أهم التصنيفات وأكثرها شهرةً، كونه يفاضل واقع الجامعات العربية وأداءها ومخرجات التعليم العالي في البلدان العربية مراعيا خصوصية المنطقة وظروفها.

وفي نتائج ترتيب هذا العام، برزت الجامعة الأردنية في مختلف معايير التصنيف، وعلى رأسها معيارا السمعة الأكاديمية الذي يحظى بنسبة 30٪ من وزن التصنيف، والسمعة التوظيفية لخريجيها الذي يحظى ما نسبته 20٪.

وجاءت نتائج المعايير المتبقية كلها مرتفعةً، بما فيها معايير جودة البيئة التعليمية، وواقع البحث العلمي ومخرجاته، واستقطاب الطلبة الدوليين، الذي شهد تطوراً لافتاً، وذلك بفضل التوسع الملحوظ في التشبيك وعقد الشراكات النوعية مع أعرق المؤسسات الأكاديمية العالمية، ما عزّز سمعة الجامعة على الصعيد العالمي، وأبرز اسمها بين قريناتها من جامعات المنطقة العربية.

وحافظت الجامعة الأردنية على المرتبة العاشرة من ضمن ١٦٠ جامعةً عربيةً دخلت التصنيف، بالرغم من وجود مجموعة من التحديات الكبيرة التي واجهتها، في مقدمتها الازدياد المضطرد في أعداد الطلبة المقبولين، واحتدام التنافس بين الجامعات العربية.

وحظيت الجامعة في معايير التقييم: السمعة الأكاديمية ما نسبته ٩٨.٧%، وفي معيار السمعة التوظيفية لخريجيها ما نسبته ٩٧.٥%، أما في معيار التشبيك العلمي مع مجموعات بحثية عالمية ما نسبته ٩٨٪. وفي معيار أعضاء هيئة التدريس ممن يحملون شهادة الدكتوراة، أحرزت الجامعة العلامة الكاملة بنسبة 100٪، وذلك بفضل حرصها الدؤوب على استقطاب نخبة من الأكاديميين ممن حصلوا على شهادات الدكتوراة من كُبرى الجامعات العالمية المرموقة.

وساهم الإنتاج البحثي المتميز لأعضاء هيئة التدريس في الجامعة الذي شمل معايير نسبة الاستشهادات لكل ورقة بحثية في الحفاظ على مستواها في التصنيفات العالمية.

وهذا الإنجاز ليس إلا خطوةً في درب "الأردنية" نحو تكريس مكانتها الرائدة في طليعة الجامعات الوطنية، وتثبيت موقعها ضمن كُبريات الجامعات العربية، واستمرار عزمها للوصول إلى مصافِّ الجامعات العالمية المتميزة.

تابعوا الوقائع على