المجالي :كريشان تقبل مطلب منح المجالس استقلالا اداريا وماليا

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: ابدى رئيس مجلس محافظة الكرك صايل المجالي ارتياحه لمخرجات اللقاء الذي جمع مؤخرا نائب رئيس الوزراء/ وزير الادارة المحلية توفيق كريشان برؤساء مجالس المحافظات.

وقال المجالي إن الوزير كان متفهما لما طرحه رؤساء المجالس من افكار من شانها تسهيل العمل ، وتمكين المجالس من الوفاء بواجباتها المنصوص عليها تجاه مجتمعاتها المحلية .

وثمن المجالي توصية الوزير كريشان للحكومة بسحب مسودة قانون الادارة المحلية التي كانت معروضة امام مجلس النواب والعمل لصياغة مسودة جديدة يستانس فيها براي مجالس المحافظات ، وبحيث تتلافى هذه المسودة مافي قانون الادارة المحلية الحالي من سلبيات تربك سير العمل وتزيل التداخل بين مهام مجالس المحافظات والمجالس البلدية ، وصولا لقانون ادارة محلية محكم اقدر على خدمة الوطن والمواطن.

وبين ان الوزير تقبل ايضا مطلب منح مجالس المحافظات استقلالا اداريا وماليا ، واعطائها صلاحيات اوسع خاصة في مجال اقامة المشاريع الاستثمارية .

واشار الى أن هناك اتفاقاً للمجالس مع الوزير بخصوص اهمية تدوير موازنات المحافظات بين عام والذي يليه ،و الغاء مايعرف بالموازنة الصفرية التي قال انها تربك العمل وتعرقل تنفيذ المشاريع.

وتابع المجالي : ان هناك اتفاقاً على ايداع موازنات المحافظات في فروع بنك تنمية المدن والقرى في كل محافظة ، ومنح المجالس دور الرقابة على الانفاق منها واعطائها صلاحيات متابعة تنفيذ المشاريع والرقابة عليها ، باعتبار فهذا بحسب المجالي يسهل اجراءات اقامة المشاريع المختلفة في المحافظات ويسرع العمل فيها .

وبخصوص ماعرضه رؤساء المجالس في لقائهم مع الوزير من مطالب، اشار الى أن هناك مطلب ان تكون عضوية المجالس بالانتخاب وبرفع نسبة الكوتا النسائية فيها بعيدا عن التعيين ، اضافة الى مد المجالس بالكوادر المدربة في مختلف مجالات العمل وتزويدها بماتحتاج من ادوات تسهل اجراءات عملها.

ودعا رؤساء المجالس في اللقاء اعطاء المجالس صفة اعتبارية كمجالس منتخبة مايؤهلها لتكون اقدر على الوفاء بمهامها انسجاما والرؤية الملكية التي تحمل مضامين استراتيجية بعيدة المدى لعمل المجالس ودورها التنموي والخدمي .


تابعوا الوقائع على