وزارة التعليم العالي تؤكد متابعتها وقرب إنهائها لقضية الطلبة الأردنيين الدارسين في جامعة التعليم المستمر الكازاخستانية

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :أكدت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي اليوم الأحد أنها تابعت قضية الطلبة الأردنيين الدارسين في تخصصي الطب وطب الأسنان في جامعة التعليم المستمر الكازاخستانية وذلك بالتنسيق مع سعادة السفير الأردني في جمهورية كازاخستان.

وقالت الوزارة أنها وفي ضوء ما تقوم به من مراجعة وتدقيق دوري على الجامعات غير الأردنية التي يعترف بها التعليم العالي الأردني فقد قررت لجنة الاعتراف بمؤسسات التعليم العالي غير الأردنية في الوزارة إيقاف الاعتراف بجامعة التعليم المستمر الكازاخستانية بسبب اخلالها بشروط الاعتراف، وبذلك فإن الطلبة الذين التحقوا بهذه الجامعة بعد صدور قرار إيقاف الاعتراف بها أي بعد تاريخ ٢٢ / ١١ / ٢٠٢٠ لن يتم معادلة شهاداتهم في حين سيتم الاعتراف ومعادلة شهادات الطلبة الذين التحقوا بالجامعة قبل تاريخ صدور هذا القرار.

وأضافت الوزارة بأن وزارة التعليم العالي الكازاخستانية والقضاء الكازاخستاني أصدرا قراراً يقضي بإلغاء الاعتراف بهذه الجامعة من قبل السلطات الكازاخستانية وإيقاف ترخيصها بشكل نهائي، وبذلك أصبحت هذه الجامعة حكماً غير معترف بها من قبل التعليم العالي الأردني مما يستوجب على جميع الطلبة الأردنيين الملتحقين في هذه الجامعة سرعة الالتحاق بجامعات أخرى معترف بها حفاظاً على مستقبلهم الأكاديمي، وقد قامت لجنة معادلة الشهادات غير الأردنية بدراسة هذه القضية للوصول إلى حل لمشكلة هؤلاء الطلبة يحقق مصلحتهم ويحافظ في نفس الوقت على جودة ومستوى الطلبة الأردنيين خريجي الجامعات غير الأردنية، حيث سيتم تحويل هؤلاء الطلبة للدراسة في جامعة أخرى كما سيتم استصدار قرار بإستثناء طلبة السنتين الدراسيتين الرابعة والخامسة من شرط دراسة ٥٠٪ على الأقل من ساعات الخطة الدراسية في الجامعة التي سيتخرجون منها.

وقد قامت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بمخاطبة سعادة السفير الأردني في كازاخستان والاتفاق معه على نقل الطلبة إلى جامعة اسفندياروف حيث تنتظر الوزارة حالياً الحصول على موافقة السلطات الكازاخستانية من خلال سعادة السفير الأردني، أما الطلبة المتوقع تخرجهم من جامعة التعليم المستمر فسيتم تخريجهم من الجامعة نفسها حسب الأصول.

وتجدر الإشارة إلى أن جزءاً من هؤلاء الطلبة كانوا من الدارسين سابقاً في الجامعات الأوكرانية ولم يتمكنوا من التخرج نتيجة عدم اجتيازهم لامتحانات الكروك حيث عملت الوزارة سابقاً على حل قضيتهم والسماح لهم بالالتحاق بجامعات أخرى وإعفائهم من شرط دراسة ٥٠٪ من مواد الخطة الدراسية.

تابعوا الوقائع على