ارتفاع مساحة الأبنية المقترحة بنسبة 85 %

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: ارتفعت مساحات الأبنية المقترحة والمصدقة من نقابة المهندسين خلال الشهور الأربعة الأولى من العام الحالي بنسبة تزيد على 85 % مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، بحسب رئيس هيئة المكاتب الهندسية، عبدالله غوشة.

وأوضح غوشة في تصريح له أنه تم تسجيل ارتفاع كبير في مساحات الأبنية القائمة المصدقة من النقابة عن ذات الفترة بنسبة أكثر من 98 %، إضافة إلى ارتفاع إجمالي في مساحات الأبنية المقترحة والقائمة بنسبة تقارب 88 %.

وأشار إلى أن الأمتار الطولية المدققة لاستطلاع الموقع ارتفعت بنسبة تزيد على 114 %، مبينا أن عدد المكاتب العاملة حتى نهاية نيسان (ابريل) الماضي بلغت 1273 مكتبا منها 795 مكتب مهندس و248 مكتبا هندسيا و209 مكاتب استشارية و10 مكاتب رأي.

وأضاف، ان عدد المهندسين العاملين في المكاتب الهندسية بلغ حتى الشهر الماضي 7981 من بينهم 2872 مهندس إشراف و4715 مهندس تصميم إضافة إلى 394 مهندسا متدربا، مؤكدا أنه تم تسجيل 175 مهندسا خلال الشهر الماضي، فيما تم إنهاء خدمات 194 مهندسا.

ونوه إلى أن التقرير الفني الخاص بالشهر الماضي، يشير إلى أن هذه الارتفاعات، تعود إلى عدة أسباب داخلية، خاصة وأن العديد من الدراسات الهندسية في مختلف دول العالم تتحدث عن انتعاش قادم في قطاع الإنشاءات والعقارات.

وبين غوشة، أن مركزي التنبؤات الأوروبي والأميركي أشارا إلى أن العام 2023 سيكون عام الذروة العقارية في العالم، لافتا إلى أن أرقام نقابة المهندسين بدأت تظهر فيها الارتفاعات وأن ما سيلمسه المواطن بمساهمة قطاع الإنشاءات في الاقتصاد الوطني سيبدأ بالظهور في العام المقبل 2022.

وشدد على أنه وبعد أزمة كورونا، فإن قطاع الإنشاءات والعقارات سيكون من القطاعات الآمنة فيما يخص الاستثمارات المحافظة، لافتا إلى ان القطاع السكني ما زال يحتل الجزء الأكبر من المساحات المصدقة والمشاريع بنسبة تتجاوز 80 %، داعيا إلى فتح مناطق تخطيطية جديدة خاصة وأن المدن الرئيسية عمّان وإربد والزرقاء أصبحت مشبعة بالأبنية.

ودعا الى استحداث مناطق تخطيطية جديدة خاصة مع وجود فرص استثمارية واعدة، منوها إلى أن الدور المقبل على الحكومة والجهات التخطيطية بذل جهد من أجل تحفيز سوق الإنشاءات وبناء مناطق جديدة.

 
تابعوا الوقائع على