مستشفى الجاردنز يكشف تفاصيل جديدة حول إحدى الوفيات داخل المستشفى

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :أكدت مسؤولة ضبط العدوى وتوكيد الجودة في مستشفى الجاردنز فاطمة بني يونس، حدوث تلف في التيارالكهربائي في غرفة المتوفاة.

وشددت بني يونس، مساء الأحد، على أن الاكسجين لم ينقطع عن الغرفة التي تواجدت فيها وأن الكادر التمريضي كان ملازما للمريضة، بالاضافة إلى وجود أدوات الإتعاش اليدوية اللازمة لمثل هذه الحالات، التي اعتبرتها تغني عن وجود جهاز الاكسجين الاصطناعي.

وأشارت إلى أن المريضة تم نقلها من مستشفى الأمير حمزة على مسؤولية ذويها، وحالتها الصحية كانت صعبة ومصابة بمرض الأزمة، لافتة إلى أن المريضة كانت ترقد في غرفة العناية الحثيثة، في مستشفى الجاردنز منذ 24 يوما، إذ تم وضعها على جهاز "السيباب"، الذي يضمن حياة الإنسان بحسب بني يونس.

وتابعت أن الحالة تم استقبالها في مستشفى الجاردنز، لعدم وجود خيارات لاستقبالها في مستشفيات أخرى، نظرا لصعوبة حالتها الصحية وحاجتها للعناية المركزة.

تابعوا الوقائع على