الأردنية بحوث مديرة تنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: أشاد أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بالأردنية سيما بحوث التي تم تعيينها الاثنين، في منصب المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، وهي الوكالة الأممية المعنية بالمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.

وبحسب الموقع الرسمي للأمم المتحدة، وصف غوتيريش في بيان، بحوث بأنها "بطلة في مجال الدفاع عن حقوق النساء والفتيات"، وقال، "إنها ستدافع أيضا عن المساواة بين الجنسين وتمكين الشباب، فضلا عن كونها مناصرة قوية لجودة التعليم وتخفيف حدة الفقر والحوكمة الشاملة".

وأكد غوتيريش أن بحوث "تتمتع بخبرة في مجال النهوض بتمكين المرأة وإعمال حقوقها، والتصدي للتمييز والعنف، وتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة، بما يتماشى مع أهداف التنمية المستدامة".

وأشارت المنظمة الأممية إلى أن بحّوث تتمتع بخبرة تفوق 35 عاما في المجالات القيادية على المستويات الشعبية والوطنية والإقليمية والدولية، وأن إعلان تعيينها بهذا المنصب جاء عقب مشاورات مع الدول الأعضاء والمجلس التنفيذي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة.

وشغلت بحّوث، منصب سفيرة الأردن لدى الأمم المتحدة في نيويورك.

وقبل ذلك، تبوأت منصب المديرة المساعدة ومديرة المكتب الإقليمي للدول العربية في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، في الفترة من 2012 إلى 2016، والأمينة العامة المساعدة ورئيسة قطاع التنمية الاجتماعية في جامعة الدول العربية، في الفترة من 2008 إلى 2012.

وشغلت بحّوث كذلك منصبين في الأردن، حيث عملت رئيسة للمجلس الأعلى للإعلام من 2005 إلى 2008 ومستشارة لجلالة الملك عبد الله الثاني في الفترة من 2003 إلى 2005.

وعملت أيضا مع منظمة "يونيسف"، ومع عدد من منظمات الأمم المتحدة والمجتمع المدني، إضافة إلى تدريس مادة دراسات التنمية والاتصال في جامعات مختلفة في الأردن.



تابعوا الوقائع على