دراسة لرفع أسعار الحليب على طاولة الصناعة والزراعة

{clean_title}
الوقائع الاخبارية: كشفت نتائج دراسة محلية حول تكلفة إنتاج الحليب الطازج في الأردن، عن ارتفاع بالتكلفة على المزارعين ومربي الأبقار مؤخرًا، بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف عالميًا.

الدراسة شاركت بها وزارتا الزراعة والصناعة والتجارة والتموين، خلصت إلى أن تكلفة كيلو الحليب الطازج ارتفع من 47 قرشًا، إلى 53 قرشًا على أرض المزرعة، قبل وصوله للسوق.

وتضمنت الدراسة المشتركة، حساب التكاليف الثابتة والمتغيرة والنفقات التشغيلية والتي تشمل "الأعلاف والعلاجات البيطرية والعمالة والمصاريف الإدارية المختلفة”، المترتبة على مربي الأبقار والمزارعين بشأن إنتاج الحليب.

ووفق الدراسة، تبين للجنة أن هناك ارتفاعا واضحا في أسعار الأعلاف في السوق خلال الفترة الماضية فضلًا عن الاستهلاك الكبير من قبل الأبقار للأعلاف، وهذا ما أدى إلى رفع نسبة تكاليف الأعلاف إلى أكثر من 70% من التكلفة الكلية لكيلو الحليب الطازج.

وتنتظر هذه الدراسة موافقة كلًا من وزيري الصناعة والتجارة والتموين، والزراعة، على التوصيات لإعادة النظر بها، أو الموافقة عليها لاعتمادها بالسوق الأردني.

وتاليًا توصيات الدراسة:

– اعتماد تكلفة إنتاج كيلو الحليب الطازج في مزارع الأبقار في الفترة الحالية هو 53 قرشًا على أرض المزرعة.

– إعادة النظر بتكلفة إنتاج الحليب بشكل دوري كل أربعة إلى ستة أشهر.

– في حالة حدوث أي تغيرات كبيرة في أسعار مدخلات الإنتاج للحليب، يتم عقد اجتماع طارئ لإعادة النظر بتكلفة أسعار الحليب.

– مخاطبة الحكومة لإعفاء الأعلاف ومنتجاتها من الضريبة وإعفاء الحليب الطازج من ضريبة المبيعات 4%.

– مخاطبة وزير الصناعة والتجارة لإعداد دراسة لتقدير تكلفة إنتاج كيلو اللبن الرائب ومنتجات الالبان في معامل ومصانع الالبان

– التشديد والرقابة لمنع استخدام حليب البودرة من قبل المصانع.

** الحاج: عدم رفع أسعار الحليب حتى لو بشكل طفيف سيضر بالمزارعين ومربي الأبقار

رئيس ائتلاف جمعيات مربي الأبقار ليث الحاج، قال في تصريح لـ "هلا أخبار”، إن اللجنة المشتركة عملت على دراسة مختلف تكاليف إنتاج الحليب من قبل شهر رمضان الفضيل، بحيث تم تعليق أي رفع لأسعار الحليب خلال فترة انعقاد اللجنة، وحتى ما بعد عيد الفطر.

وأوضح الحاج، أن الدراسة لسعر كيلو الحليب الذي خلصت له اللجنة، سيتم النظر به في حال طرأ أي انخفاض على أسعار الأعلاف عالميًا.

وأشار إلى أن الأردن يستورد 90% من منتجات الأعلاف من الخارج، مضيفًا أن سعر الأعلاف له بورصة عالمية.

واعتبر الحاج أن عدم رفع أسعار الحليب الطازج حتى لو بشكل طفيف، سيضر بالمزارعين ومربي الأبقار، بحيث قد ينتج عن ذلك فقدان 50% من إنتاج الحليب الطازج المحلي.

وأشار إلى أن رفع سعر كيلو الحليب الطازج بمقدار 6 قروش مرضٍ للجميع.

وأكد الحاج أن نتائج توصيات الدراسة التي خلصت لها اللجنة المشتركة، بحاجة لموافقة من وزيري الصناعة والتجارة والتموين، والزراعة، من أجل البدء بالتسعيرة الجديدة للحليب.

وفي السياق، قال مصدر مطلع، إن توصيات اللجنة، لم تقر بعد من قبل وزيري الصناعة والتجارة والتموين، والزراعة حتى الآن، وأسعار الحليب الطازج بالسوق المحلي، لم يطرأ عليها أي تغيير حاليًا.


تابعوا الوقائع على