"فلسطين النيابية" تبحث مطالب واحتياجات مخيم الزرقاء

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: بحثت لجنة فلسطين النيابية، خلال اجتماعها اليوم الأربعاء، برئاسة النائب محمد الظهراوي، أهم مطالب واحتياجات مخيم الزرقاء.

وأكد الظهراوي، دعم الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني الثابت والراسخ للقضية الفلسطينية، وتجيهات جلالته دائما لتسهيل الصعوبات أمام الفلسطينيين والعمل على خدمتهم وتحسين أوضاعهم.

وقال إن اللجنة تتابع عن كثب مطالب المخيمات والمشاكل والتحديات والمعيقات التي تعاني منها لإيجاد حلول فاعلة وسريعة، مشيرا إلى أن اللجنة ستعقد اجتماعا يضم جميع رؤساء لجان المخيمات بهدف الاطلاع على مطالبهم والتحديات التي تواجه عملهم، ليتم عرضها فيما بعد على الحكومة والعمل على حلها.

من جانبهم، قال النواب: محمد الخلايلة وفايز بصبوص وتوفيق المراعية، إن الأردن بقيادة جلالة الملك، هو الحصن المنيع للدفاع عن القضية الفلسطينية في جميع المحافل الدولية، ونحن معنيون بخدمة أبناء المخيمات والاستماع إلى مطالبهم وتحسين وتطوير مستوى الخدمات المقدمة لهم، مؤكدين حرصهم على تبويب المطالب وتفصيلها لمتابعتها مع الأجهزة الحكومية ذات العلاقة.

من جهته، قال مدير عام دائرة الشؤون الفلسطينية المهندس رفيق خرفان إن القضية الفلسطينية تشكل أولوية أردنية، إذ أكد جلالة الملك لدى لقائه الرئيس محمود عباس قبل أيام أهمية القضية الفلسطينية بالنسبة للمملكة.

وأكد أننا ولجنة فلسطين النيابية فريق واحد، وهناك تعاون وتناغم وجهود مشتركة لدعم المخيمات وتذليل جميع العقبات لتحسين أوضاعها.

بدوره، عرض رئيس وأعضاء لجنة تحسين مخيم الزرقاء المطالب والتحديات التي تواجه أبناء المخيم، معربين عن تقديرهم للمكارم الهاشمية التي تقدم لأبناء المخيمات والجهود التي تقوم بها لجنة فلسطين النيابية ودائرة الشؤون الفلسطينية لخدمة اللاجئين الفلسطينيين وتحسين أوضاعهم.

وطالب رئيس لجنة تحسين المخيم هشام البوريني، بحل مشاكل الطاقة ووحدات الإنارة والبنية التحتية والنقل والبطالة، وإيجاد مساحة لإنشاء حديقة ومنتزه للأطفال ودعم المشاريع التنموية الصغيرة لتحسين الأوضاع لدى الأهالي.



 
تابعوا الوقائع على