في قانون الكبرياء نكتب ولانرسل

{clean_title}
ايمان ظاظا
ولكن بداخلي رغبة في الحديث والبوح دون توقف

فحين قرأت وعبر حسابه الشخصي فيس بوك

جمله بعنوان ضنك العيش

وحرر حجم راتبه التقاعدي ووثق تاريخ خدمته بأربعين عاما

وقسم وضرب مصاريف شهره بكامل إحتياجاته

أصابني حمى الضنك

هو ليس شخصيه عاديه

هو إستثناء

هو إبداع

هو تميز

هو إخلاص وصدق

هو كبرياء

ولوكان الكبرياء يوزن

لكان من أثقل الرجال

هو التواضع دون ضعف

هو القوه دون غرور

هو مديري وزميلي ومعلمي وقدوتي

هو عطوفة

إبراهيم شهزاده

آلمني جدا مايعانيه

أشعرني بالإكتفاء رغم الحاجه

ما أكتبه ليست رسالة إستجداء لمن يهمه الأمر

بل رسالة إستنكار لمن يهمه الأمر

لن أطلب من الأشواك أن تفوح عطرا

الصمت هو قمة الإنفعال

أخاف أن يصيبنا ما أصيب به غيرنا

أنا أعلم جيدا

أن عزة النفس هي ماتجعل الإنسان متحرر من ذل الطمع

فأرجو من

من يهمه الأمر

أن يسمح لنا بأن نبقى متحررين

من ذل مطامعنا
تابعوا الوقائع على