الامن العام والله رجال

{clean_title}
محمود الدباس
اثلج صدورنا واشبعنا اطمئنانا ونحن نرى ارتال من اليات الامن العام تجوب الصحراء منذ فجر اليوم تبحث عن المطلوبين والمجرمين وتجار ومروجي المخدرات ، تقتلعهم من جذورهم العفنة ، حين ظنوا لوهلة وخاب ظنهم ، انهم بمنأى عن ايدي نشامى الامن العام بمرتباته المختلفة ، الذين نذروا انفسهم لاداء الرسالة السامية والتكليف الذي منحوا على اساسه ثقة سيد البلاد جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم حفظه الله في ان يكونوا السياج والحصن المنيع لحماية المجتمع من آفة الجريمة وترويج المخدرات.

هذه المظاهر التي تكللت بنجاح باهر في تحقيق اهداف الحملة المستمرة على كل من تسول له نفسه ان يعتدي على حرمة وامن المجتمع ، وان يتخيل ان هناك مانع او ساتر يمنع عنه الملاحقة الامنية لجاه او مال او صلة قربى .


يقينا ان كل اردني وكل مقيم على التراب الاردني يشعر بالفخر بجهاز الامن العام على ما قام ويقوم به في كل دقيقة وساعة ، مشيعا الامن والطمأنينية ، ليظل الاردن كما عرفناه بفضل قيادتنا الهاشمية الملهمة ورؤى جلالة الملك الثاقبة وثقته التي في محلها ، واحة امن وامان ، يسير فيه المواطن والمواطنة والضيف والسائح وهو آمن على نفسه وممتلكاته في الليل والنهار ، وثقة بأن هناك رجال صدقوا ما عاهدو الله عليه ، يحمون الحمى ويصونون الامانة ويحفظون اعراض وارواح المواطنين في حلهم وترحالهم.
تابعوا الوقائع على