الذهب يهبط عالميا والنفط يحوم قرب أعلى مستوى

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :هبط الذهب الخميس إذ حومت عوائد الخزانة الأمريكية قرب ذروة عام، مما يُضعف جاذبية المعدن الأصفر، بيد أن تراجع الدولار وتعهد مجلس الاحتياطي الاتحادي بسياسة تيسيرية حد من الانخفاض.

ونزل الذهب في المعاملات الفورية 0.4 %إلى 1797.73 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0540 بتوقيت جرينتش. وتراجعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.1 %إلى 1795.90 دولار.

وقالت مارجريت يانج الإستراتيجية لدى ديلي فيكس "ارتفاع العوائد الأطول أجلا عامل ضاغط أساسي على المعادن النفيسة" مضيفة أن آمال تحسن النشاط الاقتصادي والأسعار قد تدفع العوائد للارتفاع أكثر.

واستقرت عوائد الخزانة الأمريكية القياسية قرب ذروة عام والتي بلغتها في الجلسة السابقة، مما يزيد تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن النفيس الذي لا يدر عائدا.

وما زال التركيز على حزمة إنقاذ بقيمة 1.9 تريليون دولار للتخفيف من تداعيات كورونا في الولايات المتحدة من المتوقع تمريرها في وقت لاحق من الأسبوع الحالي.

وساهم تأكيد جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) على إبقاء السياسة النقدية دون تغيير حتى يعود الاقتصاد إلى حالة التوظيف الكامل وضعف الدولار في الحد من خسائر الذهب.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، صعدت الفضة 0.2 بالمئة إلى 28.04 دولار للأوقية. ونزل البلاتين 0.7 بالمئة إلى 1259.05 دولار.

وتراجع البلاديوم 0.1 %إلى 2434.65 دولار، بعد أن ارتفع في وقت سابق لأعلى مستوى في أكثر من شهر عند 2444.50 دولار.

النفط

واصلت أسعار النفط مكاسبها لرابع جلسة على التوالي الخميس وبلغت أعلى مستوياتها منذ أكثر من 13 شهرا، مدعومة بتأكيد البنك المركزي الأمريكي بأن أسعار الفائدة ستظل منخفضة، وانخفاض حاد في إنتاج الخام الأمريكي في الأسبوع الماضي بسبب العاصفة التي اجتاحت ولاية تكساس.

وبحلول الساعة 0550 بتوقيت جرينتش، زادت العقود الآجلة لخام برنت تسليم أبريل نيسان 33 سنتا أو 0.5 %إلى 67.37 دولار للبرميل، وارتفع خام غرب تكساس الوسيط تسليم أبريل نيسان 23 سنتا أو 0.4 %إلى 63.45 دولار للبرميل.

ولامست عقود الخامين أعلى مستوياتها منذ الثامن من يناير كانون الثاني 2020 في وقت سابق من الجلسة إذ بلغ خام برنت 67.49 دولار للبرميل وخام غرب تكساس 63.67 دولار للبرميل. وينقضي أجل عقود خام برنت لشهر أبريل نيسان غدا الجمعة.

وتراجع الدولار الأمريكي بفعل تأكيد من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) بأن أسعار الفائدة ستظل منخفضة لفترة، وإن عزز ذلك شهية المخاطرة لدى المستثمرين وأسواق الأسهم العالمية.

وقالت إدارة معلومات الطاقة أمس الأربعاء إن إنتاج الخام الأمريكي انخفض بأكثر من عشرة بالمئة أو ما يعادل مليون برميل يوميا في الأسبوع الماضي بسبب عاصفة شتوية شديدة تجتاح ولاية تكساس.

تابعوا الوقائع على