النائب الرياطي: على الهواري التنحي إذا كان يحترم مكانته

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: - قالت النائب تمام الرياطي إن حكومة بشر الخصاونة لم تجب على سؤال نيابي وجهته بخصوص تزويديها بكافة الإثباتات حول حصول وزير الصحة فراس الهواري على الرتبة الاكاديمية " الاستاذية" التي يستخدمها الوزير بمخاطباته والكتب الرسمية التي يقوم بالتوقيع عليها ، وتزويدها بكافة الوثائق من كتب التعيين ، واسم الجامعة التي تم تعيين الوزير فيها ، وكتب الترقيات التي حصل عليها الهواري قبل حصوله على رتبة " الأستاذية " والبحوث التي قام بنشرها حتى تم ترقيته لهذه الرتبة .

واضافت الرياطي ان الحكومة فقط اجابت على سؤال واحد من السؤالين الموجهات وهو تزويدها باسماء لجنة التقييم في المجلس الطبي الاردني التي قامت بدراسة وتقييم طلب وزير الصحة الحالي المقدم منه في عام ٢٠٠٦ ، ليتم الاعتراف بتخصصه الفرعي "العناية الحثيثة والمركزة " في عهد ترؤسه لوزارة الصحة وتحديدا خلال هذه الفترة من العام ٢٠٢١

واكدت الرياطي ان وزير الصحة الحالي فراس الهواري ليس رجل المرحلة ويجب أن يتنحى مشيرتا الى انه لو كان يحترم مكانته لكان قدم استقالته بعد حادثة مستشفى البشير ومستشفى رحمة باربد لان تببريته على الحادثة كانت غير مقنعة للشعب الاردني .

ونوهت الرياطي الى ان وزراء الصحة ركزوا على ملف كورونا فقط وهذا لا يكفي لان القطاع الصحي يجب ان يكون متابع بكافة ملفاته .

اما عن الترهل الاداري قالت الرياطي ان الوزارة تغرق بالترهل الاداري الذي يجب معالجته لانه تسبب بالكثير من الاخطاء بقطاع لا يصح فيه الاخطاء .

وعلقت الرياطي على تعيين الدكتور حسن الهواري القيام بأعمال مدير مديرية الطب الشرعي انه جرى بناءا على واسطة ومحسوبية وصلة قرابة .


 
تابعوا الوقائع على