عباس النوري ينعى الملا : كنت الشرارة

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: حرص الفنان السوري، عباس النوري، على نعي مواطنه المخرج الراحل بسام الملا، الذي تشاركا معا في كثير من أعمال البيئة الشامية، بعدما أسند له بطولة الكثير من المسلسلات منها أيام شامية و ليالي الصالحية والسلسلة الأشهر التي حققت النجاح الواسع "باب الحارة".

وكتب النوري عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي:
"أيام الملا الشامية
لا تقترب النهايات فجأة لكنها تحافظ دوماً على مباغتتنا ..
خبر يباغت وهو عادي لكونه أمر الله …
-عادي لأنها الحياة وهذا ديدنها
-ومباغت لأننا نريد للحياة خلوداً غير مستحق إلا بالعمل وبما نبقيه فيها من نتائج
نتركها لمن يشهد علينا أننا خضنا تجربة الحياة ونحن نراهن على الجدارة..
الآغا إلى رحمة الله
كان شريكاً حاراً لكل من حوله
يقرأ ويتمعن بما قرأ
وينتظر رأي الجميع قبل رأيه
يعترف بقدرة الغير دون خجل
ويستفيد منها أيضاً بلا تحفظ
تاركاً للشهود أن يكتشفو قوة قيادته لتجميع وتكوين الرؤية النهائية..
لدوداً كان في حياته ويريد مزيداً من الحياة
لإنجاز المزيد ..
بسام الملا
يكفيك أنك كنت شرارة مستحقة لكل الأعمال الشامية التي أتت بعد تجريتك الأولى ( أيام شامية )… 1992
كل الرحمة والعزاء للجميع
سنفتقدك مع تفتح كل ياسمينة في دمشق".


تابعوا الوقائع على